«رئاسة العشرين» تلهم الرياضيين في ثالث جولات الدوري

«رئاسة العشرين» تلهم الرياضيين في ثالث جولات الدوري

الفيصل وجّه بتسميتها بما يتناسب مع الحدث الكبير
الجمعة - 14 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 30 أكتوبر 2020 مـ رقم العدد [ 15312]
شعار قمة العشرين سيكون حاضراً بقوة في الدوري السعودي (الشرق الأوسط)

تحضر قمة العشرين بقوة في المنافسات الرياضية السعودية وخاصة على صعيد منافسات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين البطولة الأغلى في الشرق الأوسط، وذلك بعد توجيه الأمير عبد العزيز الفيصل وزير الرياضة بتسمية الجولات الثلاث بما يتناسب مع استضافة القمة.
وتم إطلاق اسم «رئاسة العشرين» على الجولة الثالثة، وعلى الرابعة «لنلهم العالم بقمتنا»، والخامسة «قمة الرياض» ويأتي ذلك، بمناسبة استضافة السعودية لأعمال الدورة الخامسة عشرة لاجتماعات قمة قادة مجموعة العشرين، والمقرر انعقادها بالعاصمة الرياض السبت والأحد 21 و22 من شهر نوفمبر (تشرين الثاني) القادم، ولما لهذا المنتدى الاقتصادي والدولي من أهمية كبيرة في بحث القضايا المؤثرة على الاقتصاد العالمي، وتجسيداً لدور المملكة القيادي والمحوري على الصعيدين الإقليمي والدولي.
و2020 هو عام رئاسة السعودية لقمة العشرين حيث تفتح السعودية أبوابها للعالم من خلال ترؤسها لمجموعة العشرين وتنطلق رسالتها العالمية لتعزيز التعاون الدولي على جميع الأصعدة وخصوصاً في أوقات الأزمات العالمية والتي تعزز من خلال استضافة السعودية لقمتين افتراضيتين لقادة مجموعة العشرين لأول مرة في تاريخ المجموعة.
و«مجموعة العشرين» هو منتدى اقتصادي دولي يقام سنوياً وتستضيفه إحدى دول المجموعة المكونة من 19 دولة بالإضافة للاتحاد الأوروبي، وتمثل دول المجموعة نحو 80 في المائة من إجمالي الناتج المحلي العالمي 75 في المائة من التجارة العالمية.
ويأتي إطلاق هذه الأسماء على الجولات الثلاث في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين للمتابعة الكبيرة التي يحظى بها الدوري السعودي، وذلك لتعريف الشباب بأهمية القمة ورئاسة السعودية لقمة العشرين خلال نوفمبر المقبل.
وتعتزم المجموعة برئاسة السعودية تطوير سبل التعاون والمشاركة لتصبح أكثر تطلعاً للمستقبل مع التركيز على التصدي لتحديات الغد وتعزيز الابتكار لتحقيق النمو الشامل والتنمية المستدامة.
وتشهد دول العالم تغييرات متسارعة تقنياً واقتصادياً وبيئياً وديموغرافياً، وفي ظل الظروف أصبح التعاون ضرورة ملحة من أجل مواجهتها إذ يتوجب على دول العالم خلق الفرص لتمكين الإنسان وتمهيد الطريق للجميع من أجل مستقبل أفضل.


السعودية السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة