الأسير المضرب منذ 3 شهور وصل إلى مرحلة خطير

الأسير المضرب منذ 3 شهور وصل إلى مرحلة خطير

الاثنين - 10 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 26 أكتوبر 2020 مـ رقم العدد [ 15308]
فلسطينيون من غزة يطلقون بالونات ملونة تضامناً مع الأسير ماهر الأخرس (د.ب.أ)

قال رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس، إن الحالة الصحية للأسير ماهر الأخرس بعد 91 يوماً من الإضراب عن الطعام في السجون الإسرائيلية، «وصلت إلى مرحلة خطيرة جداً».
وأضاف فارس في تصريحات لإذاعة «صوت فلسطين» الرسمية، أن «الأطباء يتوقعون الآن انتكاسة في حالته». وتابع: «إنه يعاني آلاماً شديدة جداً في جميع أنحاء جسده، وصعوبة بالغة في الرؤية، ولا يستطيع الوقوف أبداً».
ودخل الأخرس أمس يومه 91 على التوالي، في إضرابه عن الطعام في سجون الاحتلال، احتجاجاً على اعتقاله الإداري، فيما التحقت عائلته بالإضراب من أمام الغرفة التي يقبع فيها في مستشفى «كبلان» الإسرائيلي.
واعتقلت إسرائيل الأخرس من بلدة سيلة الظهر قرب جنين، في يوليو (تموز) 2020. ثم نقلته إلى مركز معتقل «حوارة» قبل أن يشرع في إضرابه المفتوح عن الطعام، ثم يجري تحويله إلى الاعتقال الإداري لمدة أربعة شهور في سجن «عوفر».
ورفضت المحكمة العليا الإسرائيلية، الإفراج عن الأسير الأخرس، وأوصت بالإفراج عنه في 26 الشهر المقبل، لكنه رفض ذلك ورفض وقف إضرابه عن الطعام، ثم قررت إسرائيل الجمعة إلغاء «تجميد» الاعتقال الإداري له كعقاب على عدم وقفه الإضراب.
ويطالب الأخرس بإلغاء فوري لاعتقاله الإداري مما يسمح له بالعودة إلى بيته.
والاعتقال الإداري هو اعتقال كان معمولاً به أيام الانتداب البريطاني، وتستخدمه إسرائيل اليوم ضد الكثير من الفلسطينيين ويجيز لمخابراتها اعتقال أي شخص لأي فترة دون محاكمة، تحت بند «سري». وقالت زوجة الأسير الأخرس إنها وثلاثة من أبنائها ووالدته السبعينية، دخلوا في إضراب مفتوح عن الطعام منذ يوم السبت إسناداً له. وتحاول العائلة تشكيل ضغط أكبر على إسرائيل.
والأخرس متزوج وأب لستة أبناء أصغرهم طفلة تبلغ من العمر ستة أعوام، وتعرض للاعتقال من قبل قوات الاحتلال لأول مرة عام 1989 واستمر اعتقاله في حينه لمدة سبعة أشهر، والمرة الثانية عام 2004 لمدة عامين، ثم أعيد اعتقاله عام 2009. وبقي معتقلاً إدارياً لمدة 16 شهراً، ومجدداً اعتقل عام 2018 واستمر اعتقاله لمدة 11 شهراً.
ويوجد في السجون الإسرائيلية نحو 5 آلاف أسير بينهم نحو 200 طفل و42 امرأة و360 معتقلاً إدارياً.


فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة