«الناتو» يدين تصعيد التوتر بين تركيا واليونان في شرق المتوسط

«الناتو» يدين تصعيد التوتر بين تركيا واليونان في شرق المتوسط

الخميس - 6 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 22 أكتوبر 2020 مـ
الأمين العام لحلف الناتو يانس ستولتنبرغ (إ.ب.أ)

أدان حلف شمال الأطلسي (الناتو)، اليوم (الخميس)، تصعيد التوتر بين تركيا واليونان في شرق المتوسط، وطلب من البلدين العضوين فيه احترام القانون الدولي لتسوية خلافاتهما في اجتماع لوزراء الدفاع في بروكسل.
وقال الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ في تقرير عن اليوم الأول لاجتماع وزراء الدفاع الافتراضي: «إننا متفقون جميعاً على أنه يجب تسوية التوتر على أساس القانون الدولي والتضامن بين الحلفاء»، وأضاف: «ونقر جميعاً بأنه من المهم تفادي التصريحات والتصرفات التي قد تؤجج التوتر».
وأرسلت تركيا مجدداً في 12 أكتوبر (تشرين الأول) سفينة لاستكشاف الغاز في منطقة متنازَع عليها بين البلدين بين جزيرتي رودوس وكاستيلوريزو.
وتتهم اليونان تركيا بانتهاك القانون البحري الدولي من خلال التنقيب في مياهها وتطالب بعقوبات أوروبية على أنقرة. وتؤكد تركيا في المقابل حقها في استكشاف موارد الطاقة في هذه المنطقة من شرق المتوسط بحجة أن وجود جزيرة كاستيلوريزو اليونانية الصغيرة قرب سواحلها لا يكفي لبسط أثينا سيادتها.
واتفقت اليونان وتركيا، العضوان في الحلف الأطلسي، على إقامة خط مباشر تفادياً لخطر وقوع حوادث في البحر والجو والمساهمة في تسوية الخلافات بين البلدين.
وقال ستولتنبرغ: «نبحث في سبل توسيع هذه الآلية وتعزيزها»، وأضاف أن الخلافات يجب تسويتها «على المستوى السياسي».


بلجيكا علاقات تركيا و اليونان الناتو

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة