سوريا بحاجة لاستيراد 200 ألف طن من القمح شهرياً

سوريا بحاجة لاستيراد 200 ألف طن من القمح شهرياً

الاثنين - 3 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 19 أكتوبر 2020 مـ رقم العدد [ 15301]

قال وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية السوري، أمس الأحد، إن سوريا بحاجة إلى استيراد ما بين 180 و200 ألف طن من القمح شهرياً.
ونسبت صحيفة الوطن إلى الوزير محمد سامر الخليل، قوله، إن الواردات أصبحت ضرورية بسبب «ميليشيات» تمنع المزارعين من بيع القمح إلى الدولة. وقال إن تكلفة الواردات ستبلغ نحو 400 مليون دولار، دون أن يوضح إطاراً زمنياً.
ويتحدث السوريون في الأشهر الأخيرة عن طوابير طويلة أمام المخابز، حيث يباع الخبز المدعم بنظام الحصص التموينية باستخدام البطاقات الإلكترونية. وينهار الاقتصاد السوري تحت وطأة صراع معقد متعدد الأطراف دخل عامه العاشر، فضلاً عن الأزمة المالية في لبنان المجاور.
وانخفض إنتاج القمح في البلاد انخفاضاً حاداً منذ اندلاع الصراع.
وكانت سوريا تنتج أربعة ملايين طن سنويا في أعوام الوفرة، وكانت قادرة على تصدير 1.5 مليون طن. وبحسب تقديرات منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة، أنتجت سوريا ما بين 2.1 و2.4 مليون طن من القمح هذا العام، بينما يبلغ حجم الطلب في أنحاء البلاد نحو أربعة ملايين طن، وتُسد الفجوة عن طريق الواردات.


سوريا الحرب في سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة