اتحاد الكرة: الخسارة {0 ـ 3} في انتظار أي فريق لا يوفر 13 لاعباً قبل المباراة

اتحاد الكرة: الخسارة {0 ـ 3} في انتظار أي فريق لا يوفر 13 لاعباً قبل المباراة

الخميس - 27 صفر 1442 هـ - 15 أكتوبر 2020 مـ رقم العدد [ 15297]
ياسر المسحل (الشرق الأوسط)

أصدر اتحاد كرة القدم السعودي «بروتوكول التنظيمات الخاصة بجميع المسابقات السعودية» خلال فترة جائحة «كورونا»، والذي يأتي تماشياً مع تعليمات الاتحادين «الدولي لكرة القدم (فيفا) و«الآسيوي» للعبة، والتي تهدف للحد من تفشي فيروس «كورونا» بين أفراد اللعبة.
وأوضح الاتحاد السعودي أن هذه التنظيمات ستكون سارية حتى نهاية فترة الجائحة، والتي سيعلَن حينها توقف العمل بهذه التنظيمات، مشيراً إلى ضرورة تقيد جميع الأفراد والأندية والجهات المنظمة بجميع البروتوكولات والقوانين المتعلقة بالصحة والسلامة والطب والأمن والسفر... وغيرها من الإجراءات الاحترازية التي تحددها السلطات المختصة في الدولة.
وأعلن اتحاد «القدم» أن أي لاعب تظهر عينته إيجابية لفحص فيروس «كوفيد19» قبل موعد المباراة يجب أن يتم عزله وخضوعه للعزل الطبي على الفور من قبل النادي؛ وفقاً للبروتوكول الطبي المعتمد من «المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها» مع ضرورة إبلاغ غرفة التحكم الخاصة بجائحة «كورونا» في الاتحاد السعودي لكرة القدم.
وشدد اتحاد «القدم» على ضرورة إجراء فحص طبي لكل اللاعبين المسجلين في القائمة الرسمية للكشف عن إصابتهم بفيروس «كورونا» من عدمها، وذلك قبل يومين من أول مشاركة في المسابقة، وتزويد غرفة التحكم الخاصة بالنتائج قبل 24 ساعة من انطلاق المباراة الأولى.
ووفقاً للتنظيمات الجديدة؛ فإنه يجوز للجنة المسابقات بروابط المحترفين؛ بناء على توصية غرفة التحكم في اتحاد «القدم»، إلزام نادٍ أو أكثر بإجراء فحص طبي جديد كلما دعت الحاجة.
وأشار الاتحاد إلى ضرورة إبلاغ الأندية غرفة التحكم الخاصة بأسماء اللاعبين الذين يسافرون إلى خارج السعودية لأي سبب كان، وعلى اللاعب أن يقوم باختبار طبي جديد وفق إجراءات الفحص التي تسبق بداية الموسم، وذلك حتى يتم تفعيل اسمه مجدداً بالنظام وقدرته على المشاركة.
وحددت التنظيمات الجديدة ضرورة وجود 13 لاعباً بمن فيهم حارس مرمى في قائمة كل فريق ليتمكن من بدء المباراة، وذلك في بطولات المحترفين والدرجتين الأولى والثانية، و7 لاعبين في بطولات الدرجة الثالثة والرابعة والفئات السنية.
وكشف الاتحاد عن أن الفريق يعدّ خاسراً المباراة في حال عدم قدرته على توفير 13 لاعباً في قائمته، وذلك بنتيجة 0 – 3 دون منعه من إكمال المسابقة التي تقام بنظام الدوري، واعتباره خاسراً بنتيجة 0 – 3 ويعدّ منسحباً من البطولات التي تقام بنظام خروج المغلوب.
من جانبها؛ أصدرت رابطة الدوري السعودي للمحترفين دليلاً إرشادياً لمباريات الدوري، فعلى صعيد إقامة المباريات؛ طلبت الرابطة حضور الفريق للملعب في حافلات متعددة تعقَّم بشكل مستمر، أما في غرف تبديل الملابس؛ فقد أوصت الرابطة بعدم المصافحة بين اللاعبين مع ضرورة التباعد داخل الغرفة وتجنب الازدحامات.
وشددت رابطة الدوري السعودي للمحترفين على ضرورة الإفصاح في حال وجود أعراض لدى اللاعبين أو الأجهزة الفنية والإدارية، كارتفاع درجة الحرارة، والسعال، وضيق التنفس، وفقدان حاسم الشم، ومخالطة أحد المصابين بالفيروس.
وشددت التعليمات التي أصدرتها الرابطة على عدم وجود الأشخاص غير المصرح لهم في الملعب خلال عمليات الإحماء التي تستوجب ارتداء الكمامات طوال الوقت للمدربين والأجهزة الفنية والإدارية والطبية.
وأوضحت الرابطة أنها خصصت مدخلاً مستقلاً لكل فريق لملعب المباراة، مطالبة بالتباعد في مقاعد البدلاء مع إمكانات استخدام المدرجات خلف مقاعد البدلاء، كما منعت المصافحة والعناق قبل بدء المباريات وعند تسجيل الأهداف وبعد نهاية المباراة، بالإضافة لمنع البصق والمضمضة داخل ساحة الملعب، ومنع تبادل قمصان اللاعبين بعد المباراة.
أما على صعيد التنظيمات الإعلامية الخاصة بمباريات دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين؛ فقد حددت الرابطة في التنظيم الذي أصدرته تعليمات خاصة؛ منها عدم وجود المصورين في الممرات وغرف الفريقين، مع ضرورة تطبيق مبدأ التباعد عند الجلوس في مقاعد الإعلاميين والمصورين أثناء المباريات، مع أهمية تقليل التنقلات بين غرف المنشأة.


السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة