«الوزراء السعودي» يجدد دعوته الوقوف بحزم أمام خروقات إيران للاتفاقيات والمعاهدات الدولية

«الوزراء السعودي» يجدد دعوته الوقوف بحزم أمام خروقات إيران للاتفاقيات والمعاهدات الدولية

أقر إنشاء مركز لأمن المرضى والمسافرين
الثلاثاء - 19 صفر 1442 هـ - 06 أكتوبر 2020 مـ

شدد مجلس الوزراء، على مطالبة السعودية بمناسبة اليوم الدولي للإزالة الكاملة للأسلحة النووية في الأمم المتحدة، بضرورة وقوف المجتمع الدولي أمام مسؤولياته تجاه التجاوزات والخروقات للاتفاقيات والمعاهدات الدولية التي ترتكبها إيران.

جاء ذلك ضمن الجلسة التي عقدها المجلس عبر الاتصال المرئي ـ برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.

وثمن المجلس، ما اشتملت عليه كلمة خادم الحرمين الشريفين أمام قمة مجموعة تواصل المجتمع الحضري (U20) ، من اهتمام رئاسة السعودية لمجموعة العشرين بموضوعات التنمية الحضرية وبرامجها ومشروعاتها وفق رؤية السعودية 2030، وتأكيده أن الأولوية القصوى والآنية هي مكافحة جائحة كورونا وتبعاتها.

كما أشاد المجلس ما توليه القيادة من دعم للقطاع العقاري والسكني بما يشكله من محور مهم في التنمية الاقتصادية، وحرص على المواطنين في التخفيف عنهم، وتلمس احتياجاتهم ومراعاة ظروفهم، وتمكينهم من امتلاك مساكنهم، وذلك إثر صدور الأمر الملكي القاضي بإعفاء جميع التوريدات العقارية التي تتم على سبيل نقل الملكية والبيع من ضريبة القيمة المضافة.

وتابع المجلس، بدء تطبيق المرحلة الأولى من العودة التدريجية لأداء مناسك العمرة، وما تم اتخاذه من إجراءات احترازية ووقائية لتوفير أقصى درجات الرعاية لقاصدي المسجد الحرام، والحفاظ على صحتهم وسلامتهم.

وتناول المجلس احتفاء المملكة باليوم العالمي للمعلم، منوهاً بما يجده المعلمون والمعلمات من دعم واهتمام القيادة الحكيمة لتمكينهم من أداء رسالتهم، وتدريبهم وتأهيلهم، وتوفير الإمكانات التي تعزز من مشاركتهم، بما يواكب رؤية 2030

كما أعرب المجلس، عن التهنئة لقيادة وشعب جمهورية السودانبمناسبة التوصل إلى اتفاق جوبا للسلام.

من جهة أخرى، فوّض وزير الخارجية ـ بالتباحث مع اتحاد النقل الجوي الدولي {اياتا} في شأن مشروع اتفاقية مقر بين الحكومة السعودية، واتحاد النقل الجوي الدولي ( اياتا ) في شأن تنظيم مكتب الاتحاد، كما فوّض وزير الخارجية ـ بالتباحث مع الاتحاد الأوروبي في شأن مشروع مذكرة تفاهم بين حكومة المملكة، والاتحاد الأوروبي في مجال مكافحة الإرهاب وتمويله ومكافحة التطرف.

كما وجه المجلس، بالتباحث مع الجانب البحريني لرفع مستوى التمثيل لمجلس التنسيق السعودي البحريني ليكون برئاسة وليي عهد البلدين والتوقيع على البروتوكول المعدل لمحضر إنشاء المجلس، ووافق على تنظيم المركز السعودي لسلامة المرضى، ووافق على قيام صندوق التنمية الوطني {في سبيل تحقيق أهدافه وأهداف الصناديق والبنوك التنموية التابعة له}، بالإقراض وغير ذلك من صور التمويل للجهات التابعة له بالاقتراض بجميع أشكاله، وأقر تعديل تنظيم الهيئة الملكية للجبيل وينبع الصادر بالمرسوم الملكي رقم: م/ 75 وتاريخ 16/ 9/ 1395هـ على النحو الوارد في القرار.

ووافق المجلس على ترقيتين للمرتبة الرابعة عشرة وتعيين على وظيفة وزير مفوض، كما اطلع على عدد من الموضوعات العامة المدرجة على جدول أعماله، من بينها تقارير سنوية للهيئة العامة للمساحة، وهيئة الهلال الأحمر السعودي، وديوان المظالم، وقد اتخذ المجلس ما يلزم حيال تلك الموضوعات.


السعودية ايران السعودية خادم الحرمين الشريفين عقوبات إيران محمد بن سلمان ولي العهد السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة