تفريق تظاهرات في إيران داعمة لأذربيجان بالنزاع حول قرة باغ

تفريق تظاهرات في إيران داعمة لأذربيجان بالنزاع حول قرة باغ

السبت - 15 صفر 1442 هـ - 03 أكتوبر 2020 مـ
أفراد من الشرطة الإيرانية يقيمون حاجزاً في طهران (أرشيف - رويترز)

فرّقت الشرطة الإيرانية تظاهرات داعمة لأذربيجان في نزاعها ضد أرمينيا حول إقليم ناغورني قرة باغ، نُظمت في شمال غربي إيران، حيث توجد أقلية أذرية وازنة، وفق ما أفادت وكالة «فارس».

وخرجت التظاهرات أمس (الخميس) في تبريز، عاصمة محافظة أذربيجان الغربية، وفق ما أفادت الوكالة الإيرانية التي نشرت أشرطة فيديو قصيرة صورت على ما يبدو بواسطة هواتف، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وقالت الوكالة الإيرانية إن تبريز شهدت «تجمع نحو 500 شخص نادوا بشعارات لصالح إنهاء (احتلال) قرة باغ»، الإقليم الانفصالي ذي الأغلبية الأرمنية في أذربيجان.

وأضافت وكالة فارس ليل الخميس - الجمعة إن «البعض حاولوا تعكير الأجواء بشعارات إثنية لكن الشرطة تدخلت لوضع حد للتجمع».

ونشرت الوكالة شريطي فيديو يظهران عشرات الأشخاص متجمعين في الشارع يهتفون «قرة باغ» أو «تحيا أذربيجان» باللغة الأذرية.

وتدخلت الشرطة لمنع متظاهرين من التجمع في زنجان وأردبيل، وفق وكالة الصحافة الفرنسية.

وأضافت وكالة «فارس» أن «بعض الأشخاص» أوقفتهم قوات الأمن في زنجان لإطلاقهم «شعارات إثنية»، دون أن تقدم تفاصيل أخرى.

وتعيش في إيران أقلية أذرية وازنة تتركز أساساً في شمال غربي البلاد، وتشير تقديرات إلى أن عدد أفرادها يبلغ 10 ملايين من إجمالي 80 مليون مواطن إيراني، فيما تتحدث تقديرات أخرى عن 20 مليوناً وربما أكثر.

وانفصل إقليم ناغورني قرة باغ الذي تقطنه أغلبية من الأرمن عن أذربيجان، مما أدى إلى حرب خلفت 30 ألف قتيل مطلع التسعينات. وتجمد القتال منذ ذلك الحين رغم حدوث اشتباكات على غرار تلك المستمرة منذ ستة أيام.


ايران أخبار إيران إيران سياسة اذربيجان و ارمينيا مظاهرات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة