مزاعم «احتيال» تلاحق سواريز... والشرطة الإيطالية تحقق

مزاعم «احتيال» تلاحق سواريز... والشرطة الإيطالية تحقق

الثلاثاء - 4 صفر 1442 هـ - 22 سبتمبر 2020 مـ
لاعب كرة القدم الأوروغوياني لويس سواريز (رويترز)

بدأت الشرطة الإيطالية تحقيقات بشأن مخالفات محتملة في اختبارات اللغة التي خضع لها لاعب كرة القدم الأوروغوياني لويس سواريز في جامعة بيروجيا للأجانب، للحصول على الجنسية الإيطالية.
وذكر بيان من مكتب التحقيقات في بيروجيا اليوم (الثلاثاء): «أظهرت التحقيقات أن موضوعات الاختبار جرى الاتفاق عليها بشكل مسبق مع المرشح (سواريز) وأن النتيجة جرى تحديدها قبل إجراء الاختبار»، حسبما أفادت وكالة الأنباء الألمانية.
وخضع سواريز للاختبار يوم الأربعاء الماضي، في الوقت الذي كان يبدو فيه قريباً للغاية من الرحيل عن برشلونة الإسباني والانضمام إلى يوفنتوس حامل لقب الدوري الإيطالي.
وكانت صفقة الانتقال تتطلب حصول اللاعب على جنسية إحدى دول الاتحاد الأوروبي، نظراً لأن يوفنتوس وصل بالفعل إلى الحد الأقصى في صفقات التعاقد مع لاعبين من خارج الاتحاد الأوروبي خلال سوق الانتقالات الحالية، والمحدد بلاعبين اثنين.
وفي حالة اجتياز الاختبار، يحق لسواريز طلب الحصول على الجنسية الإيطالية، حيث إن والد زوجته كان إيطالياً هاجر إلى أوروغواي.
وعند حصول سواريز على جواز سفر إيطالي، يحق له الانضمام إلى أي ناد أوروبي حتى لو كان قد تجاوز الحد الأقصى لصفقات ضم لاعبين من خارج الاتحاد الأوروبي.
ويبدو سواريز قريباً من الانضمام إلى أتلتيكو مدريد الإسباني، ليكون بديلا لألفارو موراتا الذي بات قاب قوسين أو أدنى من الانضمام إلى يوفنتوس.
وذكرت الشرطة أنها صادرت عدة وثائق من جامعة بيروجيا للأجانب. وستجرى تحقيقات مع مسؤولين في الجامعة بتهمة الاحتيال والكشف عن وثائق سرية.


إيطاليا رياضة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة