عون: لبنان ذاهب إلى الجحيم إذا لم تُشكل الحكومة

عون: لبنان ذاهب إلى الجحيم إذا لم تُشكل الحكومة

الرئيس يقترح إلغاء نظام المحاصصة الطائفية في الوزارات الرئيسية
الاثنين - 3 صفر 1442 هـ - 21 سبتمبر 2020 مـ
الرئيس اللبناني ميشال عون (حساب الرئاسة على «تويتر»)

قال الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم (الاثنين)، إن بلاده تواجه أزمة في تشكيل الحكومة، واقترح إلغاء نظام المحاصصة الطائفية في الوزارات الرئيسية، معتبراً أن «لبنان ذاهب إلى الجحيم إذا لم تُشكل الحكومة».
وأضاف عون في مؤتمر صحافي بقصر بعبدا أذاعه التلفزيون الرسمي ونشر حساب الرئاسة على «تويتر» مقتطفات منه «مع تصلّب المواقف لا يبدو في الأفق أي حل قريب».
وتابع عون في معرض رده على سؤال إن كان هناك أمل في انفراجة في تشكيل الحكومة «لا بد من معجزة»، حسبما أفادت وكالة «رويترز» للأنباء.
وفي رده على سؤال بشأن دعم السلع الأساسية، قال «إن الأموال تنفد». وأردف الرئيس اللبناني «بينما نلمس عقم النظام الطائفي، وبينما استشعرنا ضرورة وضع رؤية حديثة لشكل جديد في الحكم يقوم على مدنية الدولة اقترح القيام بأول خطوة في هذا الاتجاه عبر إلغاء التوزيع الطائفي للوزارات التي سميت بالسيادية، وعدم تخصيصها لطوائف محددة».
وأضاف «عندما تفاقمت المشكلة واستعصت قمت بمشاورات مع ممثلين عن الكتل النيابية لاستمزاج الآراء؛ فكانت هناك مطالبة بالمداورة من قبل معظم من التقيتهم ورفض لتأليف الحكومة من دون الأخذ برأيهم».
وأوضح أن كتلتي «التنمية والتحرير» و«الوفاء للمقاومة» النيابيتين تصران على التمسك بوزارة المالية وعلى تسمية الوزير وسائر وزراء الطائفة الشيعية والتمسك بالمبادرة الفرنسية.
وأشار إلى أنه «لقد طرحنا حلولاً وسطية لم يتم القبول بها من الفريقين، وتبقى العودة للدستور الحل، حيث لا يبقى لا غالب ولا مغلوب».
وقال إن رئيس الوزراء المكلف قام بأربع زيارات ولم يتمكن من تقديم أي تشكيلة حكومية. ورداً على سؤال بشأن إمكانية فك تفاهمه مع «حزب الله»، أجاب الرئيس عون قائلاً «هذا لن يحدث».
وذكر الرئيس اللبناني «لا الاستقواء على بعضنا سينفع، ولا الاستقواء بالخارج سيجدي. وحده تفاهمنا المبني على الدستور والتوازن هو ما سيأخذنا إلى الاستقرار والنهوض».


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة