9 وفيات و611 إصابة جديدة بـ«كورونا» بين الفلسطينيين

9 وفيات و611 إصابة جديدة بـ«كورونا» بين الفلسطينيين

الاثنين - 3 صفر 1442 هـ - 21 سبتمبر 2020 مـ
تلاميذ مدرسة ابتدائية في رام الله يرتدون أقنعة واقية (أ.ب)

أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة اليوم الاثنين تسجيل 611 إصابة جديدة بفيروس «كورونا» المستجد، وتسع حالات وفاة، خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، بينما تعهد رئيس الوزراء بتشديد الإجراءات لمواجهة انتشار الفيروس.

وقالت الكيلة في بيان صحافي إن محافظة الخليل سجلت أعلى عدد من الإصابات الجديدة بإجمالي 151، تلتها القدس وضواحيها بواقع 149، كما سجل قطاع غزة 42، بينما توزع بقية الإصابات على مناطق مختلفة من الضفة الغربية.

وأضافت الكيلة أن هناك 34 مريضاً «في غرف العناية المكثفة بينهم ثمانية على أجهزة التنفس الصناعي».

وقال محمد أشتية رئيس الوزراء في بداية اجتماع الحكومة في رام الله: «ما زالت معدلات الإصابة بـ(كورونا) تسجل ارتفاعاً غير مقبول، وقد أعلنَّا الأسبوع الماضي عن سلسلة إجراءات وتدابير صارمة وفرضنا عقوبات صارمة على من ينتهك تلك التدابير».

وأضاف: «سوف نشدد الإجراءات في الأيام القادمة أكثر وأكثر لتجنب إصابات أخرى».

وذكر أشتية: «أمس التحق 420 ألف طالب بمقاعدهم الدراسية بعد انقطاع طويل عن المدرسة، من الصف الخامس حتى الصف الحادي عشر، وبهذا تكتمل العملية التعليمية بجميع صفوفها بالنظام الخليط بين التعليم الوجاهي والبيتي».

وأضاف: «إن المدرسة لا تولد الفيروسات، المهم السلامة في البيوت. بمقدار أهمية سلامة الطلاب نريد سلامة الكوادر التعليمية والإدارية. آمل منكم جميعاً، وخصوصاً من مديري المدارس، أن تراقبوا جيداً تطبيق إجراءات السلامة».

وتظهر قاعدة بيانات وزارة الصحة الفلسطينية أن إجمالي الإصابات بفيروس «كورونا» منذ انتشاره في مارس (آذار) الماضي بلغ 46 ألفاً و57 حالة، تعافى منها 32 ألفاً و460 حالة، وبلغت الوفيات 309 حالات.


فلسطين فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة