الحكومة البريطانية مطالبة بـ{تحفيز ثورة تكنولوجية»

الحكومة البريطانية مطالبة بـ{تحفيز ثورة تكنولوجية»

الاثنين - 3 صفر 1442 هـ - 21 سبتمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15273]

ذكر رئيس بنك إنجلترا، الخبير الاقتصادي، أندي هالدان، أن الحكومة البريطانية يجب أن تتخذ إجراء لتحفيز ثورة تكنولوجية ستؤدي إلى اقتصاد «أسرع وأذكى» وتجهز الشركات لعالم ما بعد وباء فيروس «كورونا».
وكتب هالدان في مقال مشترك مع تشارلي مايفيلد، الرئيس السابق لـ«شراكة جون لويس» لصحيفة «ذا ميل» الأحد، أن الانتعاش في المملكة المتحدة في يوليو (تموز) الماضي «كان أبعد وأسرع» من المتوقع، لكن هناك حاجة لمجموعة جديدة كاملة من الإجراءات، من بينها حوافز ضريبية والوصول إلى تمويل، لمساعدة الملايين من الشركات في التكيف.
تأتي التوصية السياسية النادرة قبل أسابيع فقط من كشف وزير الخزانة، ريشي سوناك عن ميزانيته ومراجعة الإنفاق لإنقاذ الوظائف وإحياء الاقتصاد المتضرر بسبب فيروس «كورونا».
وقرر بنك إنجلترا المركزي الخميس الماضي، الإبقاء على سعر الفائدة الرئيسية عند مستواه المنخفض القياسي، في الوقت الذي بدأ فيه صناع السياسة النقدية في البنك تقييم إمكانية اللجوء إلى الفائدة السلبية في ظل المحادثات التجارية مع الاتحاد الأوروبي، وارتفاع أعداد الإصابات الجديدة بفيروس «كورونا» المستجد، وتزايد احتمالات ارتفاع معدل البطالة.
وقد وافق أعضاء لجنة السياسة النقدية التسعة بالإجماع على استمرار سعر الفائدة عند مستواه الحالي البالغ 0.10 في المائة كما كان متوقعا على نطاق واسع.
وكان البنك قد خفض الفائدة بمقدار 65 نقطة خلال اجتماعين طارئين في مارس (آذار) الماضي.
كما وافق أعضاء اللجنة بالإجماع على استمرار برنامج شراء السندات عند قيمته الحالية وهي 745 مليار جنيه إسترليني.
يأتي ذلك فيما يعتزم بنك إنجلترا المركزي والهيئات التنظيمية الأخرى للقطاع المصرفي بدء مناقشات منظمة حول الاعتبارات التشغيلية بالنسبة لإمكانية تطبيق سعر الفائدة السلبية خلال الربع الأخير من العام الحالي، في حين لم تقل الفائدة في بريطانيا عن صفر في المائة من قبل.


المملكة المتحدة أخبار المملكة المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة