روحاني: الضغط الأميركي على إيران بات «عزلة قصوى» لواشنطن

روحاني: الضغط الأميركي على إيران بات «عزلة قصوى» لواشنطن

الأحد - 2 صفر 1442 هـ - 20 سبتمبر 2020 مـ
الرئيس الإيراني حسن روحاني (إ.ب.أ)

اعتبر الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم (الأحد)، أن سياسة «الضغط الأقصى» التي اعتمدتها الإدارة الأميركية حيال بلاده، باتت «عزلة قصوى» لواشنطن بعد إعلان الأخيرة بشكل أحادي إعادة فرض العقوبات الأممية على طهران، في خطوة لاقت انتقادات دولية واسعة.
وقال روحاني في كلمة خلال اجتماع حكومي بُث ّعبر قنوات التلفزة: «يمكننا القول إن سياسة الضغط الأقصى للولايات المتحدة ضد إيران، في شكلها السياسي والقانوني، تحولت إلى سياسة عزلة قصوى للولايات المتحدة»، مشيراً إلى أن الأخيرة تلقت في الفترة الماضية «ثلاث هزائم متتالية في مجلس الأمن الدولي، أي في المكان الذي لطالما اعتقد الأميركيون أنه نقطة قوتهم».
كان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، قد أعلن في بيان أمس، أن بلاده استأنفت فرض جميع عقوبات الأمم المتحدة ضد إيران والتي كانت مجمّدة بموجب الاتفاق النووي.
ورد الاتحاد الأوروبي بتأكيد أن الولايات المتحدة انسحبت من الاتفاق النووي مع إيران ولا يمكنها إعادة فرض العقوبات الأممية.
وتقدمت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب قبل أسابيع بطلب لتفعيل آلية «سناب باك» (العودة التلقائية للعقوبات) التي تتيح لأيٍّ من الدول الموقِّعة على الاتفاق النووي إعادة تفعيل العقوبات في حال لم تمتثل طهران للاتفاق. إلا أن الطلب لم يلقَ دعماً وسط تأكيدات أنه ليس من حق الولايات المتحدة إعادة تفعيل آلية في الاتفاق الذي انسحبت منه بالفعل.
كانت إدارة ترمب قد انسحبت عام 2018 بصورة أحادية من الاتفاق النووي، بينما لم تنسحب منه إيران ولا الدول الكبرى الأخرى الأطراف فيه (روسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا).


ايران إيران سياسة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة