«هيتاشي» تنسحب من مشروع نووي في بريطانيا

«هيتاشي» تنسحب من مشروع نووي في بريطانيا

الخميس - 30 محرم 1442 هـ - 17 سبتمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15269]

انسحبت شركة «هيتاشي» المحدودة من مشروع محطة طاقة نووية في المملكة المتحدة مخطط له منذ فترة طويلة، في أحدث ضربة لقطاع الطاقة النووية الذي يسعى جاهداً من أجل التنافس عالمياً مع مصادر طاقة أقل تكلفة.
وذكرت وكالة «بلومبرغ» أن الشركة اليابانية أعلنت الأربعاء أنها قررت الانسحاب من مشروع «ويلفا» للطاقة في ويلز، مشيرة إلى تدهور بيئة الاستثمار بسبب جائحة «كورونا».
وجمدت «هيتاشي» في يناير (كانون الثاني) من العام الماضي المشروع الذي تبلغ تكلفته ثلاثة تريليونات ين (28 مليار دولار) عقب إخفاق المشروع في العثور على مستثمرين من القطاع الخاص. وذكرت مصادر في ذلك الوقت أن «هيتاشي» حثت الحكومة البريطانية على تعزيز الدعم المالي للمشروع لتهدئة قلق المستثمرين؛ لكن حالة الاضطراب بشأن خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي آنذاك حدت من قدرة الحكومة على تحقيق ذلك.
وكان من المقرر أن تبلغ الطاقة الإنتاجية للمحطة ما يقرب من 3 غيغاواط، أي 6 في المائة من احتياجات البلاد الحالية من الكهرباء. واعتبرت «هيتاشي» أن المشروع لم يكن مجدياً.
وتزود الطاقة النووية نحو 20 في المائة من حاجة بريطانيا للكهرباء، وتريد السلطات الحفاظ على هذه النسبة؛ لا سيما بهدف تحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2050.
ويمثل القرار أحدث انتكاسة لإنعاش قطاع الطاقة النووية، التي يروج لها المؤيدون كحلٍّ خالٍ من الكربون، للحصول على طاقة مأمونة، في وقت تزداد فيه المخاوف إزاء تغير المناخ.
ومع التكاليف الكبيرة للطاقة النووية والمنافسة الأقل تكلفة التي تخنق المشروعات والمطورين في اليابان والولايات المتحدة والمملكة المتحدة، تبرز الصين كرائدة في تطوير وبناء وتعزيز المفاعلات في الداخل والخارج.
وكانت هيتاشي قد أعلنت منتصف الشهر الماضي أنها مستعدة لاستئناف مشروع بناء المحطة النووية في ويلز. وقال متحدث باسم «هورايزون نيوكلير باور»، فرع الشركة في بريطانيا: «منذ اتخاذ القرار الصعب بتعليق العمليات، واصلنا النقاش مع الحكومة البريطانية وآخرين حول شروط احتمال استئناف العمل في محطة (ويلفا نيويد)... ما زلنا جاهزين لبذل كل ما في وسعنا لضمان استمرار هذا المشروع».
لكن يبدو أن المفاوضات مع الحكومة البريطانية لم تصل إلى اتفاق منذ ذلك الحين. وفي مطلع الشهر الجاري، قالت «هيتاشي» إنها ليست لديها خطط لبيع مشروع ويلز للطاقة النووية للصين.
وجاء بيان الشركة بعد أن نشرت صحيفة «صنداي تايمز» البريطانية تقريراً قالت فيه إن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب حذرت «هيتاشي» من بيع موقعها النووي في أنجليسي بمقاطعة ويلز إلى الصين. ولكن «هيتاشي» أكدت أنه «ليس لدينا علم بأي خطط لبيع المشروع للصين».
وذكر التقرير أن المؤسسة العامة الصينية للطاقة النووية تحرص على شراء المشروع في إطار خطط بناء أسطول من المفاعلات النووية.


المملكة المتحدة الطاقة النووية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة