مصر تشدد على استمرار تطبيق إجراءات مجابهة «كوفيد ـ 19»

مصر تشدد على استمرار تطبيق إجراءات مجابهة «كوفيد ـ 19»

السبت - 26 ذو الحجة 1441 هـ - 15 أغسطس 2020 مـ رقم العدد [ 15236]

شددت الحكومة المصرية على «استمرار تطبيق كل الإجراءات الاحترازية الصادرة عن اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس (كورونا المستجد)، والتي تنعقد بشكل دوري لمتابعة تطورات انتشار الفيروس، وبحث أي إجراءات ضرورية لمواجهة انتشاره، وإجراءات خطة (التعايش)». وأكدت الحكومة، أمس، «التزام كل الجهات المعنية بتنفيذ القرارات الصادرة عن اللجنة، مع تطبيق الغرامات المالية على المخالفين». في حين تبدأ وزارة الطيران المدني في مصر اليوم (السبت)، تنفيذ قرار الحكومة «حظر دخول القادمين إلى مصر دون ما يفيد إجراء تحليل (بي سي آر) للكشف عن فيروس (كورونا المستجد) بنتيجة (سلبي) قبل 72 ساعة على الأكثر من الوصول إلى الأراضي المصرية». وأفادت «الطيران المدني» بأن «القرار يسري فقط على الأجانب (غير حاملي الجنسية المصرية)»، مضيفةً: «يُستثنى من القرار السائحون العرب والأجانب القادمون على خطوط طيران مباشرة إلى مطارات شرم الشيخ وطابا والغردقة ومرسى علم ومرسى مطروح وكذلك (الركاب الترانزيت) إلى تلك المطارات».
وتتخذ سلطات مطار القاهرة الدولي جميع الإجراءات الاحترازية المتبعة لمواجهة تفشى «كورونا»، وتقوم بتطبيق كل الإجراءات الاحترازية والوقائية وفقاً لتعليمات منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة لضمان سلامة المسافرين والوافدين، من خلال «تخفيف التكدس، خصوصاً في أماكن الكاونترات والجوازات، وأماكن التفتيش الأولى لدخول الركاب والمصاعد الكهربائية داخل المطار».
وأعلنت «الصحة المصرية» عن «ارتفاع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 56890 حالة حتى مساء أول من أمس»، مؤكدة «تسجيل 145 حالة جديدة إيجابية للفيروس حتى مساء أول من أمس»، لافتة إلى «رفع استعداداتها بجميع محافظات مصر ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس (كورونا المستجد)، واتخاذ كل الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية».
وقال «مجلس الوزراء المصري» إن «إجراءات تعقيم المساجد في ربوع البلاد مستمرة، حتى انتهاء أزمة الفيروس بشكل كامل». وأهاب المجلس بالمصريين أمس، «عدم الانسياق وراء الإشاعات، التي تتردد على بعض مواقع وصفحات التواصل الاجتماعي بشأن عدم تطبيق الإجراءات الوقائية لمجابهة الفيروس خلال الفترة الحالية». فيما أكدت وزارة القوى العاملة أمس، أنه «جرى التفتيش على أكثر من 18 ألف مصنع وشركة، لمتابعة الإجراءات الاحترازية على مستوى محافظات مصر، وذلك وفق تشديدات الرئيس عبد الفتاح السيسي، على ضرورة اتخاذ أقصى درجات الحماية لحماية العمال في مواجهة (كوفيد - 19)».
وتلقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء المصري، تقريراً أمس، من «منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة» عن شهر يوليو (تموز) الماضي، حيث استقبلت المنظومة «11 ألف شكوى وطلب في مجال الصحة خلال الشهر، منها 6 آلاف شكوى تتعلق باشتباه الإصابة بفيروس (كورونا المستجد)، وطلبات توفير الرعاية والعناية بالمرضى المشتبه إصابتهم بالفيروس».


مصر أخبار مصر فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة