ارتفاع حصيلة انفجار بيروت إلى 135 قتيلاً ونحو 5 آلاف جريح

ارتفاع حصيلة انفجار بيروت إلى 135 قتيلاً ونحو 5 آلاف جريح

الأربعاء - 16 ذو الحجة 1441 هـ - 05 أغسطس 2020 مـ
مبنى مدمر في منطقة الأشرفية ببيروت جراء الانفجار الهائل في الميناء (إ.ب.أ)

قال وزير الصحة اللبناني في تصريحات تلفزيونية، اليوم (الأربعاء)، إن عدد قتلى الانفجار الكبير الذي وقع أمس في بيروت ارتفع إلى 135، وإن عدد المصابين بلغ نحو 5000، فيما لا يزال العشرات في عداد المفقودين، وفق وكالة «رويترز».

وأعلنت الحكومة اللبنانية في وقت سابق اليوم حالة الطوارئ لمدة أسبوعين في بيروت بعد الانفجار الهائل الذي وقع في منطقة الميناء، وهز المدينة، أمس (الثلاثاء)، وأحالت إلى الجيش مسؤولية السيطرة على الأمن في العاصمة.

كما أصدر مجلس الوزراء تعليمات للجيش بفرض الإقامة الجبرية على أي شخص مشارك منذ عام 2014 في إدارة المستودع الذي كان يحتوي على كميات صخمة من المواد شديدة الانفجار.

ويأتي الانفجار وسط أزمة اقتصادية خانقة لم يشهد لها لبنان مثيلاً في الحقبة الحديثة، ونقمة شعبية على كل الطبقة السياسية التي يتهمها المواطنون بالعجز والفساد. وقد فجّر غضباً متصاعداً تجلّى خصوصاً عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

وقال محافظ بيروت مروان عبود الأربعاء لـ«وكالة الصحافة الفرنسية»: «إنه وضع كارثي لم تشهده بيروت في تاريخها». وأضاف: «أعتقد أن هناك بين 250 و300 ألف شخص باتوا من دون منازل، لأن منازلهم أصبحت غير صالحة للسكن»، مقدراً كلفة الأضرار بما بين ثلاثة وخمسة مليارات دولار، في انتظار أن تصدر التقارير النهائية عن المهندسين والخبراء.


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة