قوات النظام تقصف جنوب إدلب بعد اشتباكات مع «تحرير الشام»

قوات النظام تقصف جنوب إدلب بعد اشتباكات مع «تحرير الشام»

الأحد - 12 ذو الحجة 1441 هـ - 02 أغسطس 2020 مـ رقم العدد [ 15223]
أطفال يلعبون يوم العيد بساحة في إدلب شمال غربي سوريا (أ.ف.ب)
لندن: «الشرق الأوسط»

قصفت قوات النظام السوري مناطق في جبل الزاوية، بريف إدلب، شمال غربي البلاد، بعد مقتل بعض عناصرها، إثر اشتباكات مع «هيئة تحرير الشام».
وقال «المرصد السوري لحقوق الإنسان»، أمس، إنه «سجل قصفاً صاروخياً نفذته قوات النظام على مناطق بينين ودير سنبل والرويحة في جبل الزاوية، جنوب محافظة إدلب، تزامناً مع تحليق مكثف لطيران الاستطلاع الروسي في أجواء المنطقة».
وساد الهدوء الحذر عموم ريف إدلب، منذ ما بعد منتصف ليل الجمعة - السبت، وحتى الصباح، قبل تجدد القصف الصاروخي من قبل قوات النظام على أماكن في الفطيرة وكنصفرة وسفوهن وفليفل والحلوبة، وأماكن أخرى بالريف الجنوبي لإدلب.
وكان «المرصد السوري» وثّق، أول من أمس، مقتل ضابط وعنصرين في قوات النظام، بالإضافة إلى جرح 3 آخرين، إثر انفجار لغم أرضي على محور قرية الرويحة في جبل الزاوية جنوبي إدلب، أثناء محاولتهم التسلل إلى نقاط متقدمة. ودارت اشتباكات بالأسلحة المتوسطة والثقيلة بين عناصر من «هيئة تحرير الشام» من جهة، وعناصر قوات النظام على عدة محاور في جبل الزاوية، ما أدى إلى مقتل 4 عناصر من قوات النظام وجرح 6 آخرين، جراح بعضهم خطيرة.
إلى ذلك، قال «المرصد السوري» إن هجوماً نفذته خلايا تنظيم «داعش» على مواقع لقوات النظام وميليشيا الدفاع الوطني في محيط حقل الخراطة النفطي الواقع في القطاع الجنوبي من محافظة دير الزور أسفرا عن مقتل عنصرين من الدفاع الوطني وفقدان 3 آخرين. وقال: «عقب الهجوم استقدمت قوات النظام تعزيزات عسكرية كبيرة إلى المنطقة».
ويواصل تنظيم «داعش» نشاطه ضمن البادية السورية منذ مارس (آذار) 2019، بينما كثف هجماته بشكل كبير جداً خلال الفترة الأخيرة.
وبلغت حصيلة الخسائر البشرية خلال الفترة الممتدة من 24 مارس العام 2019، 629 قتيلاً من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية، من بينهم اثنان من الروس على الأقل، بالإضافة لـ127 من الميليشيات الموالية لإيران من جنسيات غير سورية «قُتِلوا خلال هجمات وتفجيرات وكمائن للتنظيم في غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص والسويداء». كما وثق «المرصد السوري» مقتل 4 مدنيين عاملين في حقول الغاز و11 من الرعاة بالإضافة لمواطنة في هجمات التنظيم، فيما وثق مقتل 273 من تنظيم «داعش» خلال الفترة ذاتها خلال الهجمات والقصف والاستهدافات.


سوريا الحرب في سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة