بلاتر يدعو لإيقاف رئيس «فيفا» بعد فتح تحقيقات جنائية بحقه

بلاتر يدعو لإيقاف رئيس «فيفا» بعد فتح تحقيقات جنائية بحقه

الجمعة - 10 ذو الحجة 1441 هـ - 31 يوليو 2020 مـ
الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم سيب بلاتر (أرشيفية - رويترز)
بيرن: «الشرق الأوسط أونلاين»

دعا سيب بلاتر، الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم، إلى إيقاف الرئيس الحالي لـ«فيفا» جاني إنفانتينو بعد فتح تحقيقات جنائية بحقه في سويسرا.

وقالت السلطات السويسرية، أمس (الخميس)، إنها بدأت تحقيقات جنائية بحق إنفانتينو في ما يتصل بلقاءات عقدت بينه وبين المدعي العام السويسري مايكل لاوبر، في حين ينفي رئيس «فيفا» الحالي ولاوبر ارتكاب أي مخالفات.

وقال بلاتر لوكالة «رويترز» للأنباء اليوم الجمعة: «بالنسبة إلي الأمور واضحة، وهي أنه لا بد للجنة القيم التابعة لـ(فيفا) التحقيق مع السيد إنفانتينو، ومن ثم فإنه لا بد لها من إيقافه».

ولم يرد «فيفا» على الفور على طلب بالتعليق على تصريحات بلاتر الذي ظل رئيساً لـ«فيفا» لمدة 17 عاماً.

وتعرض بلاتر (84 عاماً) نفسه للإيقاف من جانب لجنة القيم التابعة لـ«فيفا»، ومُنع من ممارسة أي نشاط يتعلق باللعبة بعد إجراء تحقيقات جنائية بحقه في سويسرا عام 2015.

والتحقيقات لا تزال مستمرة، ولم توجه أي تهمة إلى بلاتر الذي ينفي ارتكاب أي مخالفة، وتتركز التحقيقات حول موافقته على دفع مليوني فرنك سويسري (2.2 مليون دولار) عام 2011 إلى الفرنسي ميشيل بلاتيني الذي كان وقتها رئيساً للاتحاد الأوروبي لكرة القدم مقابل عمل قام به الأخير قبل عشر سنوات من ذلك تقريباً.

وعوقب بلاتر بالإيقاف لثماني سنوات خفضت بعد ذلك لأربع سنوات بعد الطعن، كما أوقف بلاتيني لثماني سنوات أيضاً قبل تخفيضها لأربع، بينما ينفي المسؤول الفرنسي ونجم الكرة السابق ارتكاب أي مخالفة.


سويسرا فساد فيفا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة