دياب يتراجع عن انتقاده لودريان ويلطف الأجواء مع فرنسا

دياب يتراجع عن انتقاده لودريان ويلطف الأجواء مع فرنسا

الجمعة - 10 ذو الحجة 1441 هـ - 31 يوليو 2020 مـ رقم العدد [ 15221]
بيروت: «الشرق الأوسط»

حاول رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب «تلطيف الأجواء» مع الفرنسيين، بعد الانتقادات العنيفة التي وجهها مطلع الأسبوع لوزير الخارجية الفرنسية جان إيف لودريان، معتبرا آنذاك أن الوزير الفرنسي «لديه معلومات مغلوطة» عن الوضع اللبناني.
وأعلن دياب أمس أنه «يتم درس عرض فرنسا تقديم مساعدة تقنية على المستوى المالي» منوها بالعلاقات اللبنانية الفرنسية العميقة والمتجذرة في التاريخ وفي القيم المشتركة.
وخلال استقباله وفدا من السفارة الفرنسية في بيروت ضم القائمة بأعمال السفارة سالينا غرونيت كاتالانو، أعرب دياب عن «تطلع لبنان إلى تعزيز علاقات التعاون بين البلدين على الصعيد الثنائي وعلى الصعيد الدولي ولا سيما في إطار المنظمات الدولية»، مؤكدا أن «زيارة الوزير لورديان تأتي في سياق تلك العلاقة التاريخية التي تجمع بين البلدين».
من جهتها جددت القائمة بأعمال السفارة الفرنسية اهتمام بلادها بمساعدة لبنان وتقديم الدعم له وفقا لبيان صادر عن مكتب رئيس الحكومة اللبنانية.
وتأتي هذه الزيارة بعد أيام على الانتقادات القاسية التي وجهها دياب إلى زيارة لودريان إلى بيروت معتبرا أنها «لا تحمل جديداً» وأنّ الوزير الفرنسي لديه «نقص في المعلومات» عن حجم الإصلاحات التي قامت بها الحكومة.


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة