«بشروش» حقل غاز جديد في مصر

«بشروش» حقل غاز جديد في مصر

الاحتياطات المؤكّدة فيه نحو 250 مليار قدم مكعّبة
الأربعاء - 9 ذو الحجة 1441 هـ - 29 يوليو 2020 مـ رقم العدد [ 15219]

أعلنت وزارة البترول المصرية وشركات أجنبية، توتال الفرنسية وبي بي البريطانية وإيني الإيطالية أمس، كشفا غازيا جديدا «حقل بشروش» قبالة الساحل المصري، باحتياطيات مؤكدة نحو 250 مليار قدم مكعّبة.
وقال بيان وزارة البترول المصرية أمس الثلاثاء، إن نتائج اختبارات الإنتاج لكشف بشروش للغاز الطبيعي، الواقع بمنطقة امتياز شمال الحماد بدلتا النيل البحريّة في مصر، كشفت عن معدّل إنتاج أوّلي، يتجاوز 32 مليون قدم مكعّبة يوميًا من الغاز الطبيعي.
وبحسب البيان، ستقوم شركة إيني الإيطاليّة المشغّلة لمنطقة الامتياز وشريكتاها بي بي البريطانيّة وتوتال الفرنسية، بالتنسيق مع الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس»، وإعداد خطّة تنمية الكشف والإسراع بوضعه على خريطة الإنتاج.
وستستغلّ شركة إيني في تشغيل الكشف الجديد، البنية التحتيّة والتسهيلات الإنتاجية المتاحة في المنطقة، حيث يقع اكتشاف بشروش على عمق 22 مترًا من المياه، على بعد 11 كيلومترًا من الساحل و12 كيلومترًا شمال غربي من حقل نوروس وقرابة كيلومتر غربا من حقل بلطيم جنوب غربي، الذي تشغّله شركتا إيني وبي بي أيضًا.
ونهاية شهر يونيو (حزيران) الماضي، أعلنت شركة إيني الإيطاليّة نجاحها في حفر أوّل بئر استكشافية في امتياز شمال الحماد، في المياه المصرية في دلتا النيل.
وبحسب بيانات الشركة، فإنّه جرى اكتشاف عمود غاز بسمك 152 مترًا داخل الأحجار الرملية في العصر الميسيني لتكوين أبو ماضي، مع خصائص بتروفيزيائية ممتازة.
وأوضح مسؤول في الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس»، أن الاحتياطيات المؤكّدة في كشف غاز بشروش تُقدَّر بنحو 250 مليار قدم مكعّبة من الغاز الطبيعي.
وتمتلك إيني 37.5 في المائة من امتياز شمال الحماد الذي يشمل الحقل، وتعمل مشغّلًا للحقل، فيما تمتلك شركة بي بي البريطانيّة 37.5 في المائة، وتوتال نسبة 25 في المائة من الامتياز.
يبلغ متوسّط الإنتاج المصري من الغاز الطبيعي نحو 7.2 مليار قدم مكعّبة يوميًا، وفقًا لبيانات وزارة البترول المصرية، التي قدّرت متوسّط استهلاك السوق المحلّية من الغاز الطبيعي بنحو 6.5 مليار قدم مكعّبة غاز يوميًا.
وفي نهاية عام 2018، تحوّلت مصر من مستورد للغاز الطبيعي إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي، وتصدير الغاز الطبيعي إلى مختلف دول العالم.
وحتّى نهاية ديسمبر (كانون الأول) 2019، استحوذت مناطق البحر المتوسّط على نحو 62 في المائة من إجمالي إنتاج الغاز في مصر، في حين استحوذت مناطق الإنتاج الواقعة بدلتا النيل على نحو 19 في المائة من إجمالي الإنتاج، و18 في المائة للصحراء الغربية، و1 في المائة من إجمالي إنتاج مصر من الغاز يأتي من حقول خليج السويس.
وذكرت توتال أن الاكتشاف في بئر بشروش في امتياز شمال الحماد على بعد 11 كيلومتراً من الساحل المصري. من جانبها، وفي العاصمة روما، أكّدت شركة «إيني» الإيطاليّة، في بيان منفصل، الكشف الجديد في منطقة امتياز جنوب غربي مليحة بالصحراء الغربية في مصر.
وأوضحت الشركة في بيان، أن الإنتاج في منطقة الامتياز بدأ قبل عام، وأنّه يتجاوز الآن 12 ألف برميل يومياً. و«إيني» موجودة في مصر منذ عام 1954. وتعدّ أكبر منتج في البلاد.


مصر إقتصاد مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة