علماء يابانيون: الفوهات على القمر نتيجة اصطدام أجسام فضائية به

علماء يابانيون: الفوهات على القمر نتيجة اصطدام أجسام فضائية به

الخميس - 2 ذو الحجة 1441 هـ - 23 يوليو 2020 مـ
طوكيو: «الشرق الأوسط أونلاين»

كشفت دراسة يابانية أنه "اتضح لمجموعة علماء برئاسة البروفيسور كينتارو تيرادا، استنادا إلى البيانات والصور التي حصلوا عليها من القمر الصناعي الياباني Kaguya، أن أجساما فضائية تصل أبعادها إلى 10 كم، اصطدمت الواحد تلو الآخر بالقمر"، مما نتج عنه ظهور الفوهات على سطحه.
وقال علماء الفيزياء اليابانيون الذين أجروا الدراسة عبر استنتاجاتهم المهمة بشأن هذه الفوهات الظاهرة على سطح القمر، انها نشأت قبل 800 مليون سنة نتيجة الأمطار الكويكبية. وأضافوا "استنادا إلى حساب عمر وحجم الفوهات التي على سطح القمر يمكن مقارنتها باصطدامات الأجسام الفضائية بالأرض. وهذا يعني أنه قبل 800 مليون سنة اصطدم كويكب مقاسه أكبر من 100 كم وأجسام فضائية أخرى يصل مجموع كتلتها إلى 40 تريليون طن بالقمر والأرض وهذه الكتلة أكبر بـ 30-60 مرة من كتلة الجسم الفضائي الذي اصطدم بالأرض قبل 65 مليون سنة وأدى إلى انقراض الديناصورات"، حسب قولهم.
وخلصت الدراسة أن "العلماء تمكنوا من تحديد المسبب المفترض لهذه الكارثة، وذلك بناءً على أعمار مجموعات الكويكبات الحديثة والعناصر المدارية".


اليابان علوم الفضاء

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة