المدعي العام في جنيف يستمع إلى طارق رمضان على خلفية اتهام بالاغتصاب

المدعي العام في جنيف يستمع إلى طارق رمضان على خلفية اتهام بالاغتصاب

الخميس - 26 ذو القعدة 1441 هـ - 16 يوليو 2020 مـ
طارق رمضان (أرشيفية - أ.ف.ب)

استمع مدعي عام جنيف بمحكمة في باريس، اليوم (الخميس)، إلى المفكر الإسلامي السويسري طارق رمضان، المتهم في فرنسا بأربع جرائم اغتصاب ينفيها، على خلفية اتهام امرأة له باغتصابها باستعمال العنف في سويسرا.
واستجوب رمضان، الخاضع لرقابة قضائية تمنعه من مغادرة فرنسا، لأكثر من ثلاث ساعات مدعي عام جنيف بحضور قاضي تحقيق فرنسي مكلف بالتحقيقات حول الجانب الفرنسي للقضية.
وتتهم امرأة سويسرية رمضان منذ 2018 باغتصابها واحتجازها في جنيف عام 2008. وقال أحد محاميه باسكال غارباريني إن «جلسة الاستماع سارت على ما يرام، لا يوجد أي اتهام، ومن الواضح أن التحقيق مستمر»، وأضاف أن موكله «كان دقيقاً جداً وقدم إفادة شديدة التفصيل أظن أنه سيكون لها أثر إيجابي جداً».
وتابع المحامي: «الآن، ستكون الخطوة المقبلة على الأرجح مواجهة مع المدعية»، يفترض أن تحصل مع بداية السنة القضائية المقبلة.
واتُّهم الباحث منذ 2018 في فرنسا بواقعتي «اغتصاب واغتصاب شخص في وضع ضعيف»، تقول المدعيتان هندة عياري و«كريستال» إنهما حصلتا عامي 2012 في باريس و2009 في ليون، على التوالي.
وأعلن في 14 فبراير (شباط) توجيه تهمتين إضافيتين له على خلفية شبهة اغتصاب امرأتين عامي 2015 و2016.


فرنسا التحرش الجنسي سويسرا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة