واشنطن تدعو لانتخابات «حرة ونزيهة» في هونغ كونغ

واشنطن تدعو لانتخابات «حرة ونزيهة» في هونغ كونغ

الثلاثاء - 23 ذو القعدة 1441 هـ - 14 يوليو 2020 مـ
وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو (أ.ف.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

دعا وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، اليوم (الثلاثاء)، لتنظيم انتخابات «حرة ونزيهة» في هونغ كونغ، بعدما اعتبرت الصين أن الانتخابات التمهيدية التي نظمها المعسكر المؤيد للديمقراطية قد تخرق قانون الأمن القومي الجديد.
وكتب بومبيو على «تويتر»: «تهانينا للمؤيدين للديمقراطية في هونغ كونغ بانتخابات تمهيدية ناجحة. يجب أن تكون انتخابات المجلس التشريعي في سبتمبر (أيلول) حرة ونزيهة». وأرفق تغريدته ببيان قال فيه إن مشاركة أكثر من 600 ألف شخص من هونغ كونغ في الانتخابات التمهيدية أظهرت «رغبتهم في جعل أصواتهم مسموعة في وجه جهود الحزب الشيوعي الصيني لخنق حريات الإقليم».
ووصف مكتب الاتصال، وهو الجهاز التابع للحكومة المركزية الصينية في هونغ كونغ التي تتمتع بشبه حكم ذاتي، الانتخابات التمهيدية بأنها «استفزاز خطير للنظام الانتخابي الحالي».
وعبّر بومبيو في البيان عن «قلق بالغ» بشأن التهديد، قائلاً إنه أظهر «خوف الحزب الشيوعي الصيني من الديمقراطية والتفكير الحرّ لشعبه». وخلال العقد الماضي، شهدت هونغ كونغ موجات متعددة من الاحتجاجات، إلا أنها اتخذت حجماً غير مسبوق العام الماضي، وتحولت غالباً إلى مواجهات عنيفة، وذلك طوال 7 أشهر متتالية.
وبهدف وقف هذا الحراك نهائياً، أقرّت بكين أواخر يونيو (حزيران) «قانون الأمن القومي» في هونغ كونغ، في خطوة تجاوزت فيها صلاحيات البرلمان المحلي. ويعاقب النص على التخريب والنزعة الانفصالية والإرهاب والتعامل مع قوى أجنبية. وقد يواجه مَن يتهم بتلك الانتهاكات حكماً بالسجن المؤبد.


أميركا هونغ كونغ أخبار العلاقات الأميركية الصينية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة