الحريري يؤكد حصول «حادث أمني» خلال زيارته البقاع قبل أسبوعين

الحريري يؤكد حصول «حادث أمني» خلال زيارته البقاع قبل أسبوعين

الاثنين - 8 ذو القعدة 1441 هـ - 29 يونيو 2020 مـ رقم العدد [ 15189]
الحريري تبلغ من الأجهزة الأمنية بحصول انفجار على مسافة من موكبه (المركزية)
بيروت: «الشرق الأوسط»

أكّد المكتب الإعلامي للرئيس السابق للحكومة اللبنانية سعد الحريري حصول «حادث أمني» ترافق مع زيارة قام بها إلى منطقة البقاع (شرق لبنان) قبل نحو أسبوعين.
وعلّق المكتب الإعلامي للحريري على تقرير بثّته قناة «الحدث» عن انفجار صاروخ على مسافة قريبة من موكب الرئيس الحريري، خلاله زيارته البقاع الغربي الأسبوع الماضي، معتبراً أنه «صحيح إجمالاً».
وأوضح البيان أن الحريري تبلغ من الأجهزة الأمنية المعنية بحصول انفجار في المنطقة في اليوم نفسه، لكن بما أن الموكب لم يتعرض لأي اعتداء، ومنعاً لأي استغلال في ظل التشنج السائد، كان قراره التكتم على الأمر وانتظار نتائج تحقيقات الأجهزة الأمنية المختصة.
وكانت قناة «الحدث» أفادت بانفجار صاروخ على بعد 500 متر من موكب الحريري خلال زيارته الأخيرة للبقاع.
وكذلك أكدت قناة «أل بي سي» اللبنانية من جهتها، هذه المعلومات، مشيرة إلى أن المعطيات الأولية تشير إلى أن الأمر ناجم عن انفجار خزان وقود لطائرة مسيّرة كانت تحلق على مسافة من الموكب.
ولفتت إلى أن التحقيقات مستمرة منذ 10 أيام، وأن نتائج حاسمة قد تعلن غداً (اليوم) لجهة ما إذا كان الأمر ناجماً عن سقوط خزان وقود للطائرة المسيّرة أم صاروخ، وما إذا كان هناك استهداف للموكب.


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة