كلوب: غوارديولا أفضل مدّرب في العالم

كلوب: غوارديولا أفضل مدّرب في العالم

حذّر منافسيه مؤكداً أن ليفربول لن يتوقف عن حصد البطولات
الأحد - 7 ذو القعدة 1441 هـ - 28 يونيو 2020 مـ رقم العدد [ 15188]
كلوب يقول إن ليفربول لم يعد مثقلاً بعبء غيابه عن التتويج بلقب الدوري الإنجليزي (إ.ب.أ)
لندن: «الشرق الأوسط»

وصف الألماني يورغن كلوب، المدير الفني لنادي ليفربول الإنجليزي لكرة القدم، الفائز بالدوري الإنجليزي لهذا الموسم، زميله جوسيب غوارديولا، بأنه أفضل مدرب في العالم. وفي مقابلة مع صحيفة «بيلد» الألمانية، قال كلوب عن المدرب الإسباني، الذي تولى تدريب برشلونة وبايرن ميونيخ قبل أن يتولى حالياً تدريب نادي مانشيستر سيتي، «هو الأفضل بين جميع المدربين الذين أعرفهم».
وأضاف كلوب، الفائز بجائزة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لأحسن مدرب العام الماضي، إنه شخصياً يستغرب بعض الشيء عندما يصفه البعض بأنه أفضل مدرب، «أنا لا ألقي بالاً لهذا، رغم أنني سُرِرْتُ كثيراً بجائزة الفيفا»، وذلك في إشارة إلى جائزة أحسن مدرب للعام الحالي. وأضاف كلوب، الذي كان فاز مع نادي بوروسيا دورتموند الألماني بكأس ألمانيا، أنه نجح خلال الأعوام الأخيرة مع ليفربول، وقال إنه مدين بهذا لطاقم التدريب الجيد وفريقه الممتاز، وتابع بالقول: «إذا كانت لدي نقطة قوة فهي تجميع أناس جيدين». كان كلوب فاز مع ليفربول ببطولة دوري أبطال أوروبا، الموسم الماضي، ثم فاز معه هذا الموسم بالدوري الإنجليزي، لأول مرة في تاريخ النادي منذ 30 عاماً.
وحذر كلوب منافسيه في الدوري الإنجليزي الممتاز من أن فريقه لن يتوقف في سعيه للمزيد من النجاح عقب التتويج باللقب. وفاز ليفربول بلقب الدوري قبل سبع جولات على النهاية عقب خسارة مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني 2 - 1 أمام مستضيفه تشيلسي، ليمنح فريق كلوب، الذي خسر مباراة واحدة فقط هذا الموسم، فارقاً يستحيل تعويضه يبلغ 23 نقطة. وقال المدرب الألماني: «التماسك الذي أظهره اللاعبون كان استثنائياً حقاً، لدرجة لا يمكن وصفها، ولن نتوقف عند هذا الحد. لن نتوقف. يجب علينا التركيز ومواصلة ذلك، نرى أن هناك فرصة لكن )لن نتوقف) لا يعني أننا سنفوز بكافة الألقاب، نريد فقط التطوير». لكن المدرب الألماني، الذي فاز مع ليفربول بدوري أبطال أوروبا، الموسم الماضي، قال إنه لا يوجد أي ضمان لتحقيق المزيد من الألقاب. وأضاف: «الأندية الأخرى جيدة بالفعل وستتحسن. سيتي استثنائي للغاية. لذلك لا يمكنني أن أعد بالفوز بكافة البطولات، لكن يمكن أن أعد ببذل المزيد من الجهد للتطور.‬ هذا ممكن لأنه توجد أشياء في كرة القدم يمكن تطويرها بالطبع. من الصعب تحسين التماسك والاتساق، ولو استطعنا الحفاظ على هذا القدر من التماسك سيكون من الجيد حقاً. لكننا في وضع جيد، ولهذا نحن هنا». وفي الموسم الماضي، خسر ليفربول مباراة واحدة، وحصد 97 نقطة، لكنه حل ثانياً خلف سيتي فريق غوارديولا. وقال كلوب إن ذلك أثبت أنه يوجد مجال ضئيل للخطأ. وأضاف: «نعلم أنه إذا أردت الفوز بالدوري، فلا يمكن لك أن تخسر أي مباراة، لأن سيتي عادة لا يخسر. سيتي لا يتوقف منذ أن تولى غوارديولا مسؤولية الفريق، ونحن سنحاول أن نفعل ذلك أيضاً، وسنحاول ألا نتوقف ونواصل التطور».
وأوضح كلوب أن فريقه لم يعد مثقلاً بعبء غيابه عن التتويج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز لمدة 30 عاماً، بعدما كتب فصلاً جديداً من تاريخ النادي بفوزه باللقب. وتوج ليفربول، الذي هيمن على الكرة الإنجليزية في سبعينات وثمانينات القرن الماضي، آخر مرة بلقب الدوري في موسم 1989 - 1990، لكنه احتل المركز الثاني خمس مرات منذ ذلك الحين.
وحاول سبعة مدربين مختلفين، وفشلوا في استعادة المجد المحلي الغائب عن ليفربول منذ فترة طويلة، قبل وصول كلوب إلى «أنفيلد» في 2015، حيث نجح في تحويل الفريق من مرحلة «الشك في قدراته لليقين في تحقيق النجاح». وقال كلوب: «بدون إدراك ذلك حينها، كان هذا ربما أهم شيء قلته للاعبين، بأنه ينبغي علينا صنع التاريخ. وفي الوقت نفسه لم يعد تاريخ النادي عبئاً. التاريخ الآن يمثل خلفية رائعة. إنه أساس لما نفعله الآن. عندما حضرت إلى هنا كان يجب القول: لا تقارنونا باللاعبين الرائعين الذين لعبوا لهذا النادي من قبل، وفازوا بكل شيء في الماضي. نحن بحاجة لفرصة من جماهيرنا لإيجاد طريقنا الخاص».
ورفض كلوب فكرة إقامة تمثال له مثل المدربين السابقين بيل شانكلي وبوب بيزلي، المصنوع من البرونز، وموجود خارج «استاد أنفيلد». وقال المدرب الألماني «لا أريد تمثالاً. هذا ليس دافعاً لي. واضح أن الفريق يمر بلحظة جيدة. نحن فريق شاب وسنواصل العمل لتحقيق المزيد. هذا الوقت مشابه لما حدث بعد نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي. لكن يجب الاستمرار. من الجيد الوجود في هذا النادي الآن».
وسيلتقي ليفربول في المباراة المقبلة مع سيتي في «ملعب الاتحاد»، يوم الخميس المقبل، وضحك كلوب على فكرة إقامة حرس شرف للاعبيه من أبطال الموسم الماضي، أو أي منافس آخر سيلعبون أمامه في المباريات المتبقية بالدوري. وقال «سنرى، لا أعتقد أنه يمكننا التأثير على ذلك. نحن الأبطال وفي الملعب سنتصرف وكأننا لم نفز بأي شيء من قبل».


المملكة المتحدة الدوري الإنجليزي الممتاز

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة