نصف تريليون دولار حجم التعاملات التجارية في «متجر أبل» خلال 2019

نصف تريليون دولار حجم التعاملات التجارية في «متجر أبل» خلال 2019

دراسة تؤكد أن النتائج تعكس ديناميكية اقتصاد التطبيقات وقدراته
الأربعاء - 25 شوال 1441 هـ - 17 يونيو 2020 مـ رقم العدد [ 15177]
عملت «أبل» على إنعاش اقتصاد التطبيقات من خلال متجرها الإلكتروني (أ.ف.ب)
دبي: «الشرق الأوسط»

أعلنت «أبل» أن قيمة المعاملات التجارية التي أُجريت من خلال منظومة «متجر أبل» عالمياً في عام 2019 وحده بلغت 519 مليار دولار في صورة فواتير ومبيعات، حيث أظهرت الدراسة الجديدة التي أجراها خبراء اقتصاديون مستقلون في «أنلسيس غروب» أن الفئات الأعلى قيمة كانت تطبيقات التجارة عبر الأجهزة المتحركة (أم كوميرس)، وتطبيقات السلع والخدمات الرقمية، والإعلانات داخل التطبيقات.
تأتي نتائج هذه الدراسة لتكون بمثابة مسح كامل لاقتصاد التطبيقات بما يتمتع به من ديناميكية وتنافسية وازدهار، الذي أطلق العمل على الابتكار في 175 بلداً وأحدث ثورة في أساليب التعلم والعمل والتواصل حول العالم.
وتبيّن الدراسة أن عمليات الدفع المباشر من «أبل» لصالح المطورين تمثل جزءاً صغيراً فقط عند احتساب الإجمالي الضخم للمبيعات من مصادر أخرى مثل السلع والخدمات المادية، مشيرة إلى أن «أبل» لا تتلقى عمولة إلا على الفواتير المتعلقة بالسلع والخدمات الرقمية، فإن أكثر من 85 في المائة من إجمالي 519 مليار دولار تذهب حصراً إلى مطوّري التطبيقات الخارجين والأعمال التجارية من مختلف الأحجام.
وقال تيم كوك، الرئيس التنفيذي لشركة «أبل»: «إن متجر (أبل ستور) هو مكان يجتمع فيه المبتكرون والطموحون ليُخرجوا أفكارهم إلى النور، ويستطيع المستخدمون أن يجدوا فيه أدوات آمنة وموثوقة لتحسين حياتهم. وفي الأوقات العصيبة والمضطربة، يوفر متجر (أبل ستور) فرصاً مستمرة في مجالات شتى، منها ريادة الأعمال والصحة والرفاهية والتعليم وخلق فرص العمل، ما يساعد الأشخاص على التكيف بسرعة مع هذا العالم المتغير».
وأضاف: «نحن ملتزمون ببذل المزيد من الجهد لدعم مجتمع متجر (أبل ستور) ورعايته، بدءاً من المطورين الفرديين والموجودين في كل بلد تقريباً، وصولاً إلى الشركات التي يعمل بها الآلاف من الموظفين، وذلك في إطار سعينا لتعزيز الابتكار، وخلق فرص العمل، ودفع عجلة النمو الاقتصادي من أجل المستقبل».
وكشفت الدراسة أنه من بين قيمة المعاملات التجارية التي أتاحتها منظومة «أبل ستور» في عام 2019، البالغة 519 مليار دولار، حازت مبيعات السلع والخدمات المادية على النصيب الأكبر بمبلغ 413 مليار دولار، وفي هذه الفئة، حققت تطبيقات التجارة عبر الأجهزة المتحركة الأغلبية الساحقة من المبيعات، ومن بينها كان للبيع بالتجزئة النصيب الأكبر بمبلغ 268 مليار دولار. وتضم تطبيقات البيع بالتجزئة التطبيقات التي تمثل المتاجر التي لها مقرّات فعلية مثل «متجر كافور»، بشكل رقمي، وكذلك الأسواق الافتراضية التي تبيع السلع المادية، ولكن لا تشمل توصيل البقالة، التي تندرج في فئة خاصة بها.
وحلّت الأنواع الأخرى من تطبيقات التجارة باستخدام الأجهزة المتحركة ضمن المصادر الأكبر للمبيعات من السلع والخدمات المادية. وبلغت نسبة تطبيقات السفر بما في ذلك «الإمارات» و«المسافر» قيمة 57 مليار دولار. أما تطبيقات حجز سيارات الأجرة بما في ذلك «كريم» و«فيتشر»، فقد شكلت 40 مليار دولار في صورة مبيعات، بينما بلغت مبيعات تطبيقات توصيل الطعام، بما في ذلك «طلبات» و«هنغري ستيشن» مبلغ 31 مليار دولار.
وشكلت فواتير السلع والخدمات الرقمية، ومبيعاتها 61 مليار دولار، وشملت هذه الفئة تطبيقات للموسيقى وبث الفيديو، واللياقة البدنية، والتعليم، والكتب الإلكترونية والصوتية، والأخبار والمجلات، وخدمات المواعدة، وغيرها. وأدرّت الألعاب، التي كانت أكثر أنواع التطبيقات تنزيلاً في عام 2019، الكم الأكبر من الفواتير والمبيعات داخل هذه الفئة. وبلغت مبيعات الإعلانات داخل التطبيقات 45 مليار دولار، 44 في المائة منها من الألعاب.


أميركا آبل

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة