بالصور... «ناسا» ترصد نجوماً تبعد 4.3 مليار ميل من الأرض

بالصور... «ناسا» ترصد نجوماً تبعد 4.3 مليار ميل من الأرض

الأحد - 23 شوال 1441 هـ - 14 يونيو 2020 مـ
عمل فني انطباعي لمركبة الفضاء «نيو هوريزونس» التابعة لوكالة ناسا (رويترز)

من خلال موقعها الفريد على بعد 4.3 مليار ميل من الأرض، التقطت مركبة الفضاء «نيو هوريزونس» التابعة لوكالة الفضاء الأميركية (ناسا) صوراً للنجوم القريبة، ويبدو أن النجوم في مواقع مختلفة عن تلك التي نراها فيها من الأرض، حسب ما ذكرته شبكة «سي إن إن» الأميركية.


وقال عالم الكواكب آلان ستيرن، الباحث الرئيسي في «نيو هوريزونس» في معهد «ساوث ويست» للأبحاث في مدينة بولدر بولاية كولورادو في بيان: «من العدل أن نقول إن نيو هوريزونس تنظر إلى سماء غريبة، على عكس ما نراه من الأرض».


وأضاف ستيرن: «لقد سمح لنا ذلك بفعل شيء لم يتم تحقيقه من قبل، لرؤية أقرب النجوم التي تنتقل بشكل واضح في السماء من المواقع التي نراها على الأرض».


وتسافر المركبة «نيو هوريزونس» في مسار إلى الفضاء بين النجوم. وقد قامت بمهمة قبل ذلك لاستكشاف وتصوير كوكب بلوتو وأقماره في عام 2015.


وفي أبريل (نيسان)، وعلى مسافة 4.3 مليار ميل من الأرض، وجهت «نيو هوريزونس» كاميرتها التليسكوبية بعيدة المدى إلى النجوم القريبة «Proxima Centauri» و«Wolf 359» الواقعين على مسافة 4.2 و7.8 سنة ضوئية من الأرض على التوالي.


وبدت النجوم في مواقع مختلفة من خلال «تأثير التحيز» أو «اختلاف المنظر»، وهو تغير ظاهري في موقع الشيء المنظور وبخاصة الجرم السماوي بسبب اختلاف مكان الرؤية. فمثلاً تدور الأرض حول الشمس مرة كل عام ويختلف موقعها مثلاً في الشتاء عن موقعها في الصيف، والمسافة بين الموقعين تساوي تقريباً 300 مليون كيلومتر.


ويستخدم العلماء «تأثير التحيز» أو «اختلاف المنظر» لقياس المسافات إلى النجوم.


أميركا علوم الفضاء منوعات ناسا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة