تراجع إيرادات مطارات المغرب في الربع الأول من العام

تراجع إيرادات مطارات المغرب في الربع الأول من العام

السبت - 14 شوال 1441 هـ - 06 يونيو 2020 مـ رقم العدد [ 15166]
الرباط: «الشرق الأوسط»

كشفت إحصائيات رسمية صدرت مؤخرا أن حجم إيرادات المطارات في المغرب سجلت تراجعا خلال الربع الأول من العام، إذ أفصح المكتب المغربي للمطارات عن انخفاض قوامه 9.5 في المائة.

وبحسب الإحصائيات الصادرة، بلغت إيرادات معاملات المكتب المغربي للمطارات خلال الثلاثة أشهر الأولى من السنة الحالية، 916 مليون درهم (91.6 مليون دولار)، مسجلة بذلك انخفاضا بنسبة 5.9 في المائة مقارنة مع الفترة ذاتها من السنة الماضية.

وأوضح المكتب في بيانه أن حجم المعاملات بلغ حتى 31 مارس (آذار) الماضي، ما مجموعه 916 مليون درهم، مقابل 1.012 مليار درهم (101.2 مليون دولار) في الربع الأول من 2019. مشيرا إلى أن هذا الانخفاض يعكس بشكل رئيسي التراجع الحاد في رسوم التحليق بنسبة 15 في المائة، وفي رسوم المطار بنسبة 8 في المائة.

وأشار البيان إلى أن قيمة الاستثمارات المنجزة والبالغة 283 مليون درهم (28.3 مليون دولار)، هي بالأساس مشروع إعادة تأهيل وتوسيع محطة الناظور، ومشروع إنجاز محطة رادار لتأمين المراقبة على مستوى مطار فاس، وكذا الأشغال المتعلقة بمشروع بناء وحدة محلية جديدة بمطار محمد الخامس الدولي.

وفيما يتعلق بالديون، فقد وصل حجمها، بحسب المكتب المغربي للمطارات، ما مجموعه 4.775 مليار درهم (477.5 مليون دولار)، أي بانخفاض قيمته 10 ملايين درهم (مليون دولار) مقارنة مع شهر ديسمبر (كانون الأول) 2019.

من جهة أخرى، أفاد المصدر ذاته بأن حركة النقل الجوي بمختلف مطارات المغرب سجلت في شهر مارس الماضي انخفاضا بنسبة 12.6 في المائة مقارنة مع الفترة ذاتها من السنة الماضية.

وأوضح المكتب المغربي للمطارات أن عدد المسافرين الذين عبروا مختلف مطارات المملكة بلغ 4.9 مليون مسافر من يناير (كانون الثاني) حتى مارس من السنة الحالية، وذلك جراء قرار تعليق الرحلات الجوية الدولية ابتداء من منتصف شهر مارس.

وأضاف المكتب أن الرحلات الجوية زادت خلال الشهرين الأوليين من السنة الحالية بنسبة 11.6 في المائة، مع تسجيل انخفاض بنسبة 54.6 في المائة عن شهر مارس الماضي.


المغرب الإقتصاد المغربي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة