الجيش الوطني الليبي يعلن السيطرة على مدينة الأصابعة

الجيش الوطني الليبي يعلن السيطرة على مدينة الأصابعة

الاثنين - 9 شوال 1441 هـ - 01 يونيو 2020 مـ
اللواء أحمد المسماري المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي (الشرق الأوسط)
بنغازي: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلن اللواء أحمد المسماري الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني الليبي، اليوم (الاثنين)، السيطرة على مدينة الأصابعة غرب ليبيا. وقال عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، «تمكنت وحدات من القوات المسلحة من إعادة السيطرة على منطقة الأصابعة صباح اليوم، بعد سلسلة من الضربات الجوية لمواقع الميليشيات التكفيرية في الجبل الغربي».


وتقع بلدة الأصابعة في جبل نفوسة بالقرب من مدينة غريان، وعلى بعد 120 كيلو متراً جنوب غربي طرابلس، وعرفت سابقاً بتأييدها لنظام القذافي، وانضمت منذ انطلاق الحرب في طرابلس للجيش الوطني الليبي.

ويشن الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، منذ أكثر من عام، هجوماً للسيطرة على العاصمة طرابلس (غرب) مقر حكومة «الوفاق».

وأعلن أمس المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة بالجيش الوطني الليبي عن إسقاط طائرة تركية في بني وليد هي الرابعة من نوعها خلال اليومين الماضيين، ليجتاز العدد الذي تم إسقاطه حتى الآن من هذا النوع المائة طائرة، مشيراً إلى إحباط هجوم على محور الرملة، ما أدى إلى مقتل 4 من قادة الميليشيات وأكثر من 10 أفراد، وغنم 3 آليات مصفحة وآليات مسلحة. وأعلن المركز عن مقتل المزيد من قادة ميليشيات الزاوية، لافتاً إلى مقتل العشرات مؤخراً في مواجهات بجنوب طرابلس. كان الجيش أكد مساء أول من أمس أن منصات دفاعه الجوي أسقطت ثلاث طائرات «درون» تركية، بالقرب من مدينة بني وليد، خلال محاولة الإغارة على مواقع مدنية بالمدينة. كما أعلن استهداف تمركزات مجموعات الحشد الميليشياوي المدعوم تركياً في محيط منطقة بوقرين عبر سلسلة من الضربات الجوية، بالإضافة إلى قصف مواقع خصصتها هذه المجموعات لتخزين الأسلحة والذخائر في عدة مناطق.


ليبيا أخبار ليبيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة