بايدن يهاجم ترمب ويدعو إلى «قيادة حقيقية» لأميركا

بايدن يهاجم ترمب ويدعو إلى «قيادة حقيقية» لأميركا

اتهمه بتشجيع العنف على خلفية أحداث مينيابوليس
السبت - 7 شوال 1441 هـ - 30 مايو 2020 مـ
جو بايدن المرشح الديمقراطي المحتمل لانتخابات الرئاسة الأميركية (رويترز)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

دعا جو بايدن المرشح الديمقراطي المحتمل لانتخابات الرئاسة الأميركية، أمس (الجمعة)، إلى تطبيق العدالة وإلى «قيادة حقيقية» للولايات المتحدة متهما الرئيس دونالد ترمب بالتشجيع على العنف، بعد تهديده باستخدام القوة العسكرية المميتة لإنهاء أعمال شغب في مدينة مينيابوليس تفجرت احتجاجاً على قيام الشرطة بقتل رجل أسود أعزل، وفقاً لوكالة «رويترز».

وبدأت الاحتجاجات في منيابوليس، أكبر مدن ولاية مينيسوتا، سلميّة لكن حلَّت محلَّها ليالٍ من أعمال الحرق والنهب والتخريب، بعد أن صبَّ المحتجُّون جام غضبهم على السلطات، عقب موت جورج فلويد الذي ظهر في مقطع فيديو وهو يحاول التقاط أنفاسه بينما يضع شرطي أبيض ركبته على عنقه، وهو راقد على الأرض.

وقال بايدن الذي يُحتمل أن ينافس ترمب في الانتخابات التي ستجري في نوفمبر (تشرين الثاني)، إن غضب الأميركيين السود وإحباطهم وإنهاكهم «لا يُنكر»، وإن البلاد تحتاج إلى مواجهة «جرحها العميق

المفتوح» المتعلّق بالعنصرية.

وقال مشيراً إلى ترمب: «هذا ليس وقت التغريدات الملتهبة. إنه ليس وقت التشجيع على العنف».

وأضاف: «هذه أزمة وطنية ونحتاج إلى قيادة حقيقية في الوقت الحاضر. قيادة تأتي بالجميع إلى المائدة ليكون بإمكاننا اتخاذ إجراءات لاجتثاث العنصرية المنظمة».

وتواصلت الاحتجاجات على وفاة فلويد في وقت متأخر من مساء الجمعة في انتهاك لحظر التجول

الذي فرضته الشرطة. وأظهرت صور بثتها شبكات تلفزيونية إخبارية أميركية المتظاهرين وهم يسيرون في الشوارع.

وأصدر عمدة مينيابوليس جاكوب فراي قرارا بحظر تجول ليلى في جميع أنحاء المدينة اعتبارا من الساعة 8 مساء الجمعة (0100 من صباح السبت بتوقيت غرينتش) ويمتد حتى مساء يوم غد الأحد، مشيرا إلى «احتمال حدوث مزيد من الاضطرابات المدنية أو الشغب».


أميركا الانتخابات الولايات المتحدة ترمب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة