روسيا تعلن بديلاً لمركبة «سبيس إكس دراغون» الأميركية

روسيا تعلن بديلاً لمركبة «سبيس إكس دراغون» الأميركية

الجمعة - 6 شوال 1441 هـ - 29 مايو 2020 مـ رقم العدد [ 15158]
مركبة فضاء روسية
موسكو: طه عبد الواحد

لا تزال عمليات شحن المواد والمعدات إلى المحطة الفضائية الدولية، واحدة من المهام الرئيسية التي تعمل مؤسسات الفضاء في مختلف دول العالم على تطويرها؛ بغية توفير قدرة وصول أكثر سهولة إلى تلك المحطات، وهو ما يسهم بالتالي، في بناء المزيد منها، إلى جانب المحطة الوحيدة الموجودة حتى الآن. ويُركّز حالياً على تصنيع مركبات قابلة لإعادة الاستخدام، ويدور تنافس بين روسيا والولايات المتحدة في هذا المجال. وأول من أمس، أعلنت شركة روسية اسمها «منظومات النقل الفضائية القابلة لإعادة الاستخدام»، عن بدء تصنيع الهيكل الخارجي للمركبة «آرغو» القابلة للاستخدام أكثر من مرة. وأكد سيرغي يوسوبوف، رئيس مجلس إدارة الشركة، توقيع اتفاقية لتصنيع هيكل لنموذج المركبة، موضحاً أن شركته اضطرت إلى الاتفاق مع شركة ألمانية على تصنيع أول هيكل؛ نظراً لعدم توفر التقنيات الضرورية لعمل كهذا في روسيا حالياً، على أمل أن يستمر التصنيع لاحقاً في المصانع الروسية.

ومع الانتهاء من تصنيع الهيكل يُفترض أن تبدأ الاختبارات الأولية الأرضية على عمل المركبة العام المقبل. وقالت الشركة الروسية، إنها تسعى عبر هذا المشروع إلى تصنيع مركبة فضائية بتكلفة إنتاج صغيرة، لاستخدامها في الشحن إلى ومن المحطة الفضائية. وتُستخدم مواد جديدة في تصنيع المركبة، ما سيُسهم في جعلها خفيفة الوزن، وستكون قادرة على حمل طنين إلى المحطة الدولية، وإعادة طن واحد معها من المحطة إلى الأرض. ويُتوقع أن تنطلق في رحلتها التجريبية الأولى عام 2024.

وذكرت وسائل إعلام روسية في وقت سابق، أن وكالة الفضاء الروسية «روسكوسموس» تخطط لتصنيع مركبة فضائية جديدة للرّحلات المأهولة والشّحن، تشبه بمواصفاتها التقنية ومهامها مركبة «دراغون» من تصنيع شركة «سبيس إكس» الأميركية.


روسيا علوم الفضاء

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة