فرنسا: سيناريو سوريا يتكرر في ليبيا

فرنسا: سيناريو سوريا يتكرر في ليبيا

الأربعاء - 4 شوال 1441 هـ - 27 مايو 2020 مـ
وزير خارجية فرنسا جان إيف لو دريان (أ.ف.ب)
باريس: «الشرق الأوسط أونلاين»

قال وزير خارجية فرنسا، جان إيف لو دريان، اليوم (الأربعاء)، إن الوضع في ليبيا مزعج للغاية، محذرا من أن سيناريو سوريا يتكرر في هذا البلد.

وأضاف لو دريان، أمام جلسة بمجلس الشيوخ الفرنسي: «هذه الأزمة تزداد تعقيدا، نواجه موقفا تتحول فيه ليبيا إلى سوريا أخرى».

وتابع «إذا لم يعد الطرفان المتحاربان في ليبيا إلى طاولة التفاوض سيتدهور الوضع ويهدد أوروبا».

واتفق زعماء العالم في يناير (كانون الثاني) على التمسك بالحظر ووقف التدخل في الصراع الليبي، كما حذرت الأمم المتحدة مرارا من أن طرفي النزاع الرئيسيين استمرا في تلقي الأسلحة والمقاتلين.

واتهم الجيش الأميركي روسيا، أمس (الثلاثاء)، بنشر طائرات مقاتلة في ليبيا لدعم «المرتزقة الروس» الذين يقاتلون هناك، مما يزيد من مخاوف تصعيد جديد في الصراع.

إلى ذلك، وكالة «إنترفاكس» الروسية للأنباء، الأربعاء، أن روسيا لم ترسل عسكريين إلى ليبيا وأن مجلس الاتحاد الروسي لم يتلق طلبا بالموافقة على إرسال قوات إلى هناك، وذلك نقلاً عن فلاديمير دزاباروف، النائب الأول لرئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الاتحاد الروسي وهو المجلس الأعلى في البرلمان.

وتشهد ليبيا فوضى وصراعا منذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011. وتتنازع السلطة فيها حكومتان: حكومة الوفاق الوطني ومقرها في طرابلس وحكومة موازية في شرق البلاد يدعمها المشير خليفة حفتر قائد الجيش الوطني الليبي.


فرنسا الأزمة الليبية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة