تحذير رسمي أميركي من «عدوانية» الجرذان الجائعة

تحذير رسمي أميركي من «عدوانية» الجرذان الجائعة

الأربعاء - 4 شوال 1441 هـ - 27 مايو 2020 مـ رقم العدد [ 15156]
الجرذان الجائعة تبحث عن طعام
لندن: «الشرق الأوسط»

حذرت مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها، الناس الأسبوع الماضي من عدوانية الفئران في الولايات المتحدة الناجمة عن انخفاض في النفايات الغذائية خلال فترة الإغلاق بسبب الحد من انتشار فيروس كورونا في البلاد. وقال بوبي كوريجان، طبيب القوارض في المناطق الحضرية الذي يحمل درجة الماجستير والدكتوراه في إدارة الآفات والقوارض «إن هناك مستعمرات معينة من الفئران في نيويورك تعتمد على القمامة الليلية في المطاعم لمئات الأجيال، تخرج من المجاري والأزقة لتدمير الحاويات المتبقية في الشوارع. مع الإغلاق، ذهب كل ذلك، تاركا الفئران جائعة ويائسة».
وقالت المراكز على موقعها على الإنترنت إن برامج الصحة البيئية ومكافحة القوارض قد تشهد زيادة في طلبات الخدمة المتعلقة بسلوك القوارض «غير المعتاد أو العدواني». «الفئران لا تصبح عدوانية تجاه الناس، ولكن تجاه بعضها البعض»، حسب ما ذكره بوبي كوريجان. وأضاف قائلا: «إنهم ببساطة يديرون بعضهم البعض». حسب ما ذكرته (صحيفة نيويورك) الأميركية.
في نيو أورليانز، خرجت جحافل من الجرذان إلى الشوارع في ظل الإغلاق وخلوها من المارة. كما بدأت مئات الآلاف من الفئران في شيكاغو في البحث الجريء عن الطعام، والسفر إلى مسافات بعيدة حتى أثناء النهار. وقال كوريجان إن المتخصصين في مكافحة الآفات في المدينة أرسلوا إليه صوراً لأكل لحوم البشر.
قال كوريجان: «إنهم ذاهبون إلى الحرب مع بعضهم البعض، ويأكلون صغار بعضهم البعض من أجل الطعام الذي يمكنهم العثور عليه». «لكن الفئران التي تعيش وتتناول الطعام في كتل سكنية ربما لم تلاحظ اختلافاً واحداً أثناء الإغلاق». للحفاظ على القوارض الجائعة، أوصى مركز السيطرة على الأمراض بإغلاق المنازل والشركات، وإزالة الحطام، والحفاظ على القمامة في صناديق مغطاة بإحكام وإزالة أغذية الحيوانات الأليفة والطيور من الساحات.


أميركا الولايات المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة