شاشة الناقد: Blood & Money

شاشة الناقد: Blood & Money

الجمعة - 29 شهر رمضان 1441 هـ - 22 مايو 2020 مـ رقم العدد [ 15151]
توم برنغر في «دم ومال»

Blood & Money
• إخراج: ‪جون بار‬
• الولايات المتحدة 2020
• تقييم الناقد: (جيد)


بعض الممثلين، وتوم برنغر بطل هذا الفيلم من بينهم، لا يستطيع الهرب من الصورة التي ترسمها الأفلام الأولى له. كان برنغر انطلق في العام 1977 بفيلم رعب عنوانه «الحارس» (The Sentinel) ثم نوّع قليلاً وبنجاح لكن صورته كمقاتل مشاكس وممثل لأدوار الحركة والتشويق صاحبه سريعاً بعد ذلك في أفلام مثل «كلاب حرب» (1980) و«بلاتون» (1980) و«أطلق لتقتل» (1988) و«قناص» (1993) لاحقته وأفشلت سعيه لأداء أدوار درامية بعيدة عن السلاح وفنون القتال العنيفة.
فيلمه الجديد (المنجز هذا العام والمعروض مباشرة على الإنترنت للمشتركين) يضعه في هذا القالب بلا تغيير يُذكر. لكن على المرء الاعتراف بأن برنغر مناسب لأداء هذه الشخصيات المساقة بحتمية قدرية ليلعب أدوار الخشونة اليوم كما لعبها بالأمس وبإجادة ملحوظة.
في «دم ومال» هو شخص يعاني من موت بطيء زاحف. يعيش في بلدة تقع في ولاية ماين الشمالية المكسوة بالثلوج وحيداً. كان تسبب في مقتل ابنته بحادثة سير هو مرتكبها كونه كان مخموراً حين قاد السيارة. إثر ذلك انهارت حياته الأسرية ولجأ إلى تلك الصقاع البعيدة يحمل بندقية الصيد باحثاً عن غزال أو أرنب. هناك شيء يتحرك عن بعد. يعتقده حيواناً فيطلق النار عليه ليكتشف أنه قتل امرأة تحمل حقيبة مليئة بالمال المسروق.
يقرر بطلنا الاحتفاظ بالمال، لكنه يكتشف أن احتفاظه به سيجر عليه متاعب كبيرة كون المرأة ما هي إلا واحدة من خمسة أشخاص قاموا بسرقة أحد المصارف. الآخرون في إثره الآن محاولين استعادة الغنيمة.
الفيلم يعمل جيداً على عدة جبهات. هو حكاية مثيرة ومشوّقة مع ممثل يعرف كيف يؤدي الحالة المفترضة بنجاح وعمل يميل إلى الرصد والصمت ولا يستخدم الحوار إلا عند الضرورة. لكن السيناريو كان يحتاج لمزيد من الكتابة خصوصاً في نطاق ذلك الحوار على قلّته. ما يتم تداوله أقل حرارة من الفيلم بأسره.
المخرج جون بار جديد على «الكار» لكنه يجيد عمله في شتى النواحي البصرية والفنية. وهو يحسن استخدام الصوت والصورة لتجسيد وضع معين. كون الأحداث تقع في بيئة طبيعية نائية بعدد محدود من الشخصيات، يوفر للباحث عن عمل متميّز وغير متكلّف ما يطلبه ويرغب به. في مجمله فيلم صغير لجمهور صغير يقوده ممثل كبير لم تُستغل مواهبه كفاية بعد.


أميركا سينما

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة