علماء: الماريغوانا قد تساعد في منع عدوى «كورونا»

علماء: الماريغوانا قد تساعد في منع عدوى «كورونا»

الخميس - 28 شهر رمضان 1441 هـ - 21 مايو 2020 مـ
نبات القنب الذي تصنع منه الماريغوانا (أ.ب)
ألبرتا: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلن فريق من العلماء الكنديين أن مركبات الماريغوانا قد تكون قادرة على منع عدوى فيروس كورونا المستجد بنسبة كبيرة.
وبحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، فقد تعاون العلماء الذين ينتمون لجامعة ليثبريدج في ألبرتا، مع شركتي العلماء مع «Pathway Rx» و«Swysh Inc» المتخصصتين في بحث إمكانية استخدام الماريغوانا في العلاجات الطبية، وقاموا بتحليل 400 سلالة من نبات القنب، الذي تصنع منه الماريغوانا، وركزوا على نحو 12 سلالة أظهرت نتائج واعدة في منع فيروس كورونا من اختراق خلايا البشر.
وأشار العلماء إلى أنهم صنعوا في دراستهم نماذج بشرية ثلاثية الأبعاد من أنسجة الفم والجهاز الهضمي والأمعاء، وقاموا بحقنها بمستخلصات الكانابيديول (CBD)، التي تعتبر أحد المكونات الرئيسية بالماريغوانا.
وبعد ذلك، اختبر فريق البحث تأثير المستخلصات على الإنزيم المحول للأنجيوتنسين 2 (ACE2)، وهو المستقبل الرئيسي لفيروس كورونا بالخلايا البشرية.
ووجد العلماء أن مستخلصات الكانابيديول ساعدت في تقليل عدد مستقبلات الفيروس بالخلايا، بأكثر من 70 في المائة.
وقال الدكتور إيغور كوفالشوك، الذي قاد فريق الدراسة: «إذا كان بإمكان مستخلصات الكانابيديول تقليل عدد المستقبلات، فهناك فرصة أقل بكثير للإصابة».
وتابع: «بالنظر إلى الوضع الوبائي الحالي الرهيب والمتطور بسرعة، يجب النظر في كل فرصة علاجية ممكنة وكل السبل الممكنة للتصدي للفيروس».
ومع ذلك، يقول الفريق إنه يجب على الناس عدم التسرع في تناول الماريغوانا، وإن التجارب السريرية مطلوبة لتأكيد النتائج.


كندا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة