لا تقدّم في المحادثات بين الاتحاد الأوروبي ولندن لمرحلة ما بعد «بريكست»

لا تقدّم في المحادثات بين الاتحاد الأوروبي ولندن لمرحلة ما بعد «بريكست»

الجمعة - 23 شهر رمضان 1441 هـ - 15 مايو 2020 مـ
بروكسل, 15-5-2020 (أ ف ب) -أعرب كبير المفاوضين الأوروبيين في ملف بريكست ميشال بارنييه عن خيبة أمله الجمعة عقب الجولة الثالثة من المباحثات بين الأوروبيين ولندن بشأن العلاقات لمرحلة ما بعد الانفصال.

أعرب كبير المفاوضين الأوروبيين في ملف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي «بريكست» ميشال بارنييه عن خيبة أمله عقب الجولة الثالثة من المحادثات بين الأوروبيين ولندن بشأن العلاقات في مرحلة ما بعد الانفصال.

وقال المفاوض الفرنسي خلال مؤتمر صحافي عقده في بروكسل، اليوم (الجمعة)، أنّه باستثناء «بعض الخطوات المتواضعة، لم يكن من الممكن تحقيق أي تقدم في الملفات الأخرى، الأصعب»، واصفاً هذه الجولة بأنها «مخيّبة للآمال».

من جهته، أسف المفاوض البريطاني ديفيد فروست لـ«التقدم الضئيل» الذي تم إحرازه، مطالباً بـ«تغيير في نهج الاتحاد الأوروبي» قبل جولة المفاوضات المقبلة في الأول من يونيو (حزيران) المقبل.

وقال مصدر قريب من المفاوضات في ختام هذا الأسبوع «لا جديد تحت الشمس»، باستثناء ربما نبرة المحادثات التي كانت هذه المرة أكثر «حزماً».

يذكر أن بريطانيا غادرت التكتل في 31 يناير (كانون الثاني) الماضي من دون أن يتغيّر شي في العلاقة بين الطرفين حتى نهاية ديسمبر (كانون الأول) المقبل. ويفترض التوصل إلى اتفاق ينظّم العلاقة قبل حلول هذا التاريخ.


أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة