«لا تجربوها».. شركة مطهرات تحذر من «وصفة ترمب» لعلاج «كورونا»

«لا تجربوها».. شركة مطهرات تحذر من «وصفة ترمب» لعلاج «كورونا»

الجمعة - 1 شهر رمضان 1441 هـ - 24 أبريل 2020 مـ
الرئيس الأميركي دونالد ترمب خلال إفادة صحافية (أ. ف. ب)

حثت شركة «ريكيت بينكيزر» المنتجة للمطهر «ديتول» الناس على عدم شرب مطهرات أو حقنها في أجسادهم بعدما اقترح الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، أن يدرس العلماء حقن مادة مطهرة في الجسد كوسيلة لعلاج فيروس كورونا المستجد.

ونقلت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية عن شركة «ريكيت بينكيزر» قولها إنه «لا ينبغي تحت أي ظرف من الظروف إدخال منتجاتنا إلى جسم الإنسان عن طريق الحقن أو البلع أو أي طريقة أخرى»، وأكدت: «يجب استخدام منتجاتنا بما يتماشى مع إرشادات الاستخدام».

ووفقا لوكالة «رويترز» للأنباء، حث أطباء وخبراء صحة على عدم شرب المطهرات، وقال بول هنتر، أستاذ الطب في جامعة إيست أنجليا البريطانية: «هذا أحد أشد الاقتراحات حماقة وخطورة بشأن كيفية علاج كوفيد - 19»، وأضاف أن «المطهرات ستقتل على الأرجح أي شخص يحاول استخدامها».

وذكر هنتر لـ«رويترز»: «هذا تصريح ينم عن استهتار شديد لأنه للأسف هناك أناس في أنحاء العالم قد يصدقون مثل هذا الهراء ويحاولون تجربته بأنفسهم».

كان ترمب صرح خلال إفادته اليومية للإعلام، أمس (الخميس)، بأن على العلماء دراسة حقن أشعة أو مادة مطهرة في أجساد المصابين بفيروس «كورونا» حيث قد يساعد هذا في علاجهم.

ورغم أن الأشعة فوق البنفسجية معروفة بقدرتها على قتل الفيروسات العالقة في جسيمات الهواء فإن الأطباء يقولون إنه لا توجد طريقة لحقنها في الجسم البشري لاستهداف الخلايا المصابة بالمرض.


أميركا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة