نائب رئيس الفيحاء: إلغاء الدوري سيجنّب الأندية ضغوطاً كبيرة

نائب رئيس الفيحاء: إلغاء الدوري سيجنّب الأندية ضغوطاً كبيرة

الأربعاء - 14 شعبان 1441 هـ - 08 أبريل 2020 مـ رقم العدد [ 15107]
لاعبو الفيحاء بعد أحد الأهداف في الدوري السعودي (الشرق الأوسط)
الرياض: عماد المفوز

أكد الدكتور ماهر أبا حسين نائب رئيس نادي الفيحاء أنه مع إلغاء دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين هذا الموسم من أجل المصلحة العامة، حسب قوله.
وقال أبا حسين: حسب قراءتي للوضع الراهن وفي ظل الظروف الصعبة التي نعيشها مع تفشي مرض كورونا المستجد والذي تسبب بشكل كبير في شل الحركة الرياضية في جميع دول العالم، ما زال هذا المرض يزداد انتشارا في كل يوم وفي حال تخطينا هذه الأزمة بإذن الله فسنحتاج إلى فترة إعداد طويلة لجميع الأندية، خاصة أن شهر رمضان المبارك تبقى عليه 20 يوماً ثم بعدها سندخل فترة الصيف، ولا ننسى أن الموسم المقبل يحمل أجندة كبيرة وسيكون جدول المشاركات مضغوطا وسيسبب للأندية جهدا على اللاعبين لو استكمل الدوري هذا الموسم رغم تبقي ثماني جولات، أو حتى على الدوري للموسم المقبل.
وقال أبا حسين إن جميع اللاعبين يواصلون تدريباتهم وفق خطة وآلية من قبل الجهاز الفني الذي وضع برنامجا تدريبيا دقيقا من أجل المحافظة على اللياقة وتم اختيار التدريبات التي تناسب اللاعب وهو يتمرن في منزله، وكل لاعب يؤدي البرنامج المطلوب منه عن طريق ساعات GPS التي توضح بشكل دقيق الوقت الذي يتمرن فيه، والحقيقة لا نجد أي صعوبة في ذلك، وجميع اللاعبين ملتزمون بالبرنامج وهناك تواصل مع الجهاز الفني والإداري يوميا.
وتابع: رغم الوضع الراهن والظروف التي تواجه دول العالم بتفشي مرض كورونا المستجد الذي تسبب بتوقف تام للنشاط الرياضي، فإن إدارة النادي بالتنسيق مع الجهاز الفني وضعت جميع الترتيبات والإعدادات من أجل استمرار التدريبات تحسباً لأي ظرف في حال عودة النشاط الرياضي واستكمال مباريات الدوري، وعلى الأقل يكون لدى اللاعب نسبة من اللياقة ويكون متقبلا للوضع وحتى لو تعرض للإصابة – لا سمح الله – فلا توجد لدينا أي مشكلة فجميع اللاعبين سكنهم قريب من النادي والعيادة تستقبل أي لاعب والجهاز الطبي يتواصل مع اللاعبين ويتأكد من كل لاعب ومدى تقبله للتدريبات.
وواصل: الجهاز الإداري برئاسة محمد السليمان أوضح للاعبين ضرورة عدم الخروج والبقاء في المنزل وخطورة هذا الوباء والتقيد بالتعليمات وهناك تجاوب كبير من اللاعبين.
وقال أبا حسين إن «الفريق يحتل المركز 11 في سلم ترتيب الدوري ولديه 27 نقطة وما زلنا في مرحلة الخطر ونتطلع إلى تحقيق مركز متقدم وهدفنا الوصول ما بين المركز الخامس والتاسع وعلينا أن نفكر في حصد العديد من النقاط ولدينا طموح في تحقيق نتائج جيدة ولكن في الوقت نفسه ترتيبنا مقارنة مع فرق المؤخرة لا بأس فيه».
وأضاف: لا يمكن تقييم عملنا كإدارة ولكن نحن راضون عما يقدمه الجهاز الفني والإداري واللاعبون في ظل الإمكانيات والتعاقدات التي أبرمت وكذلك الديون المسجلة قبل تسلمنا الإدارة.
وتحدث أبا حسين عن علاقتهم بجارهم الفيصلي قائلا: العلاقة بين الفيحاء والفيصلي علاقة وطيدة ونمثل محافظة واحدة ونعتبر إخوانا وأصدقاء والتنافس يكون داخل الملعب فقط وتعتبر مبارياتنا تنافسية وتاريخية من أيام أجدادنا، ومن الطبيعي أن يكون فيها حساسية وكل فريق يسعى للفوز الذي يمنح الفريق الروح المعنوية، وحال المباراة حال أي ديربي بين الهلال والنصر أو الأهلي والاتحاد أو الرائد والتعاون.
وبين أن نادي الفيحاء حريص كل الحرص على صرف جميع مستحقات اللاعبين التي تتعلق برواتبهم ومكافآتهم كل شهر بشهره دون أي تأخير وحتى الجهاز الفني والإداري يتسلمون مكافآتهم كل شهر.
يذكر أن إبراهيم القاسم الأمين العام بالاتحاد السعودي لكرة القدم أكد قبل أيام أن كل الاحتمالات واردة بشأن استمرار منافسات الدوري السعودي من عدمها هذا الموسم وأنه «لا يمكن الإعلان عن أي أمر بهذا الخصوص حتى تتضح الصورة بالكامل عن الوضع الراهن لفيروس كورونا المستجد».
وقال القاسم: نحن لا نملك أي خيارات وربما تستمر أزمة الفيروس عاما كاملا، لا سمح الله، فماذا نعمل؟!، لذلك لا يوجد أي خيار نهائي نستطيع من خلاله اتخاذ القرار.
وقال القاسم: اتحاد الكرة على تواصل مستمر مع الاتحادين الدولي والآسيوي وتم مخاطبة الاتحادين في كل ما يخص ويتعلق بمنظومة كرة القدم ومن ضمنها مشكلة عقود لاعبي الأندية وكيفية تجديدها ومواعيد فترات التسجيل في ظل الأزمة الحالية لتفشي مرض كورونا المستجد والاتحاد الدولي يسعى ويبحث ويقيم اجتماعات وينشئ فرق عمل بهذا الخصوص لمتابعة آلية ودراسة فترات التسجيل وتحديد مواعيدها وعقود اللاعبين التي ستنتهي كيف سيكون وضعها.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة