خفض درجة وزير الصحة النيوزيلندي بعد «زيارة للشاطئ» رغم الإغلاق

خفض درجة وزير الصحة النيوزيلندي بعد «زيارة للشاطئ» رغم الإغلاق

الثلاثاء - 13 شعبان 1441 هـ - 07 أبريل 2020 مـ
وزير الصحة النيوزيلندي ديفيد كلارك - أرشيف (رويترز)
ولنغتون: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلنت رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أرديرن اليوم (الثلاثاء) خفض درجة وزير الصحة ديفيد كلارك وتجريده من المزايا المالية المرتبطة بالوظيفة، لخرقه قواعد الإغلاق الصارمة على الصعيد الوطني التي تهدف إلى القضاء على فيروس كورونا.

وكان كلارك اعتذر عن مخالفة قواعد الإغلاق المفروضة في البلاد على خلفية (كوفيد 19) بعد أن قاد سيارته إلى شاطئ بعيد في نزهة عائلية وذهب إلى مكان عام لركوب دراجة جبلية.

واعترف وزير الصحة بأنه قد قاد لنحو 20 كيلومتراً (12 ميلاً) مع عائلته إلى الشاطئ للنزهة، ووصف نفسه بأنه «أحمق»، حسبما نقلت وكالة «بلومبرغ».

وتابع كلارك أنه من مسؤوليته ألا يتبع القواعد فحسب، بل أن يكون قدوة أيضا لغيره من النيوزيلنديين كوزير للصحة.

وقالت أرديرن في بيان شديد اللهجة: «في الظروف العادية سأقيل وزير الصحة. ما فعله خطأ، لا توجد أعذار. لكن الآن، أولويتي هي كفاحنا الجماعي ضد (كوفيد - 19). لا يمكننا تحمل اضطراب هائل في القطاع الصحي أو في استجابتنا. ولهذا السبب فقط، لن أقيل الدكتور كلارك».

وتتطلب قواعد الإغلاق من النيوزيلنديين البقاء في المنزل والانزواء محليا عند ممارسة التمارين الرياضية، حيث دخلت البلاد في إغلاق لمدة أربعة أسابيع أو مستوى الإنذار رقم 4 لمواجهة الوباء الذي انتشر في البلاد منذ 26 مارس (آذار).


نيوزيلندا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة