«الصحة العالمية»: دول آسيا لا تزال بعيدة عن نهاية «كوفيد ـ 19»

«الصحة العالمية»: دول آسيا لا تزال بعيدة عن نهاية «كوفيد ـ 19»

تسجيل إصابات متفاوتة وإغلاق حدود وإطلاق سجناء
الأربعاء - 7 شعبان 1441 هـ - 01 أبريل 2020 مـ رقم العدد [ 15100]
مساعدات لسكان البنجاب خلال حظر التجول (أ.ف.ب)
عواصم: «الشرق الأوسط»

فيما تعلن بعض الدول الآسيوية تراجع عدد الإصابات فيها بفيروس «كورونا» (كوفيد – 19) بعد أشهر من تفشيه وانطلاقه منها، أعلنت «منظمة الصحة العالمية» أمس (الثلاثاء) أن منطقة آسيا والمحيط الهادئ «أبعد ما تكون عن الانتهاء» من الفيروس الذي تجاوز عدد المصابين به في العالم 800 ألف والوفيات 38 ألفاً.

وقال تاكيشي كاساي، المدير الإقليمي لمنطقة غرب المحيط الهادي في «الصحة العالمية»: «حتى في ظل كل تلك الإجراءات، فإن خطر انتقال العدوى في المنطقة لن يزول ما دام الوباء مستمراً». وأضاف في إفادة إعلامية عبر الإنترنت نقلتها «وكالة الأنباء الألمانية»: «ينبغي على الجميع الاستعداد لانتقال واسع النطاق للعدوى»، محذراً الدول التي تشهد انخفاضاً في عدد الحالات من «التراخي وإلا فإن الفيروس قد يعود مجدداً». وأضاف: «هذا وباء لم يشهد العالم مثله من قبل، ولقد غير نظامنا وعرض حياة المواطنين للخطر بصورة غير مسبوقة».

وأضاف تاكيشي: «لأكون صريحاً، الوباء بعيد عن نهايته في آسيا والمحيط الهادي، وهذه معركة طويلة المدى، ولا نستطيع أن نتهاون في إجراءاتنا الاحترازية».

وأوضح أن «هناك نحو 50 لقاحاً يجرى تجربتها، ويتم استخدام عدة لقاحات في تجارب سريرية بالفعل»، مطالباً الدول بالمشاركة في الدراسات التي يمكن أن تساعد في التوصل لنتيجة يمكن إخضاعها للتحليل.


- الصين


وأعلنت مفوضية الصحة الوطنية في الصين أمس تسجيل 48 حالة إصابة جديدة مؤكدة، وحالة وفاة واحدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية. وذكرت أن كل الحالات الجديدة، قادمة من الخارج. وأفادت بأن هناك 1541 حالة بدون أعراض تحت الملاحظة منها 205 حالات وافدة من الخارج.

وقال مسؤول طبي إن اللجنة ستبدأ في تسجيل الحالات بدون أعراض اعتباراً من اليوم (الأربعاء)، مع تنامي المخاوف من أن ينشر حاملو الفيروس الذين لا تظهر عليهم الأعراض المرض دون أن يدركوا أنهم مصابون.


- نيوزيلندا


وسجلت نيوزيلندا أمس 58 إصابة جديدة، ليرتفع إجمالي الإصابات في البلاد إلى 647. فيما تراجع عدد الإصابات الجديدة منذ الجمعة عندما تم تسجيل أعلى عدد (85 حالة)، في حين يظل السكان داخل منازلهم ضمن إغلاق مدته شهر. ومع ذلك، قال المدير العام للصحة الدكتور آشلي بلومفيلد في مؤتمر صحافي إن الأرقام الأقل المسجلة خلال مطلع الأسبوع يمكن أن تعزى جزئيا إلى قلة عمليات معالجة نتائج اختبارات الكشف عن الإصابة.


- كوريا الجنوبية


سجلت كوريا الجنوبية 125 إصابة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، في حين أعلن رئيس الوزراء الكوري الجنوبي تشونغ سي كيون، أن بلاده ستطلق العام الدراسي الجديد بالتعليم عن بعد عبر الإنترنت، في الوقت الذي من المقرر أن يبدأ العام الدراسي في 9 أبريل (نيسان) بعد أن تم تأجيله ثلاث مرات، حسب «وكالة أنباء يونهاب» التي وصفت هذه الخطوة بأنها غير مسبوقة.

وفي غضون ذلك، أعلنت المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها عن ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة في البلاد إلى 9786 بعد تسجيل 125 إصابة جديدة. كما توفي 4 أشخاص، بينما ارتفع عدد من تماثلوا للشفاء بمقدار 158 شخصا إلى 5408.


- إندونيسيا


وتستعد إندونيسيا للإفراج المبكر عن حوالي 30 ألف سجين في إطار سعيها لتجنب زيادة محتملة في أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد في سجونها المكدسة.

وكذلك قالت وزيرة الخارجية الإندونيسية أمس إن الحكومة قررت منع دخول الأجانب إلى البلاد أو مرورهم عبرها من أجل منع انتشار فيروس كورونا.


- أفغانستان


وأكد متحدث باسم وزارة الصحة العامة في أفغانستان، وحيد الله ميار، أمس، ارتفاع عدد حالات الإصابة إلى 174 حالة. ونقلت قناة «طلوع نيوز» الإخبارية الأفغانية عن المتحدث القول، إنه من بين 60 فحصا للتحقق من الإصابة بالفيروس، جاءت أربع نتائج إيجابية، حيث كان هناك اثنان من إقليم قندهار، وواحدة من إقليم دايكوندي وأخرى من إقليم نيمروز.

وكان وزير الصحة فيروز الدين فيروز، قال إن قدرة المرافق الصحية المعنية بإجراء الفحص في البلاد، سترتفع إلى 1000 عملية فصح في اليوم، بحلول نهاية الأسبوع الجاري.

يذكر أن الحكومة الأفغانية كانت وافقت في وقت سابق على خطة لفرض حظر التجوال في العاصمة كابول، في محاولة منها للحد من تفشي الفيروس في البلاد.


- باكستان


وأعلنت باكستان أمس، ارتفاع عدد حالات الإصابة المؤكدة إلى 1872 حالة.

وقد أفادت شبكة «جيو نيوز» الإخبارية الباكستانية، بأن إقليم البنجاب - وهو أعلى الأقاليم من حيث عدد حالات الإصابة - أعلن تسجيل ست حالات إصابة جديدة بالفيروس، ليصل بذلك إجمالي عدد الإصابة في الإقليم إلى 658 حالة.

وكانت باكستان قد أعلنت إغلاق حدودها مع إيران وأفغانستان والهند خلال الأسابيع الماضية، في محالة منها للسيطرة على تفشي فيروس «كوفيد - 19» الذي يصيب الجهاز التنفسي.


- ميانمار


وأفادت ميانمار أمس أن رجلاً مريضاً بالسرطان عمره 69 عاماً توفي بعد إصابته بكورونا، وهي أول حالة وفاة رسمية بسبب الفيروس في البلاد.

وقالت وزارة الصحة والرياضة في ميانمار إن المواطن كان قد قضى شهرا في أستراليا لتلقى العلاج الطبي قبل وصوله إلى بلاده عبر سنغافورة في 14 مارس (آذار).

وكان الرجل من بين 14 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في البلاد. وتم فحص ما يزيد قليلا على 500 شخص من إجمالي سكان ميانمار البالغ تعدادهم 54 مليون نسمة حتى الآن.


- تايلاند


وقال مسؤول بقطاع الصحة إن تايلاند سجلت 127 حالة إصابة جديدة وحالة وفاة واحدة اليوم الثلاثاء. ورفع هذا الرقم إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس في تايلاند إلى 1651 والوفيات إلى 10 حالات منذ تسجيل أول حالة بالبلاد في يناير (كانون الثاني).


- فيتنام


وفي فيتنام حيث سجلت فيتنام 204 حالات إصابة بفيروس كورونا، أعلن رئيس الوزراء نجوين شوان أنه سوف يتم فرض الإغلاق في عموم فيتنام حتى 15 أبريل، حيث تعزز البلاد جهودها لمنع انتشار فيروس كورونا.


- الفلبين


وأعلنت وزارة الصحة الفلبينية أمس تسجيل 538 حالة إصابة جديدة، ليبلغ بذلك إجمالي الحالات 2084 حالة. وقالت الوزارة إن عشر حالات لقوا حتفهم بالفيروس، ليبلغ بذلك إجمالي حالات الوفاة 88 حالة، في حين تعافي 49 حالة.

وقالت وكيلة وزارة الصحة ماريا روساريو فيرجير إن الزيادة في حالات الإصابة ترجع إلى إجراء مزيد من الاختبارات، وزيادة أعداد من يخضعون للاختبار.


- الهند وفيجي


وتشير التوقعات في الهند حيث أصاب المرض 1251 شخصا وراح ضحيته 32 شخصا، وتشير توقعات إلى أن أكثر من 100 ألف شخص قد يصابون بالعدوى بحلول منتصف مايو (أيار)، الأمر الذي سيفرض ضغوطا شديدة على نظام الرعاية الصحية الذي لا يحصل على إنفاق كافٍ في الهند ويثير فزع الأطباء.

وتسعى السلطات لمنع انتشار الفيروس عبر «حظر التجول». وقالت السلطات إن الشرطة في غرب الهند أطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريق حشد من العمالة الوافدة كان يلقي الحجارة ويخالف إجراءات العزل العام والقيود المفروضة لمدة ثلاثة أسابيع لاحتواء فيروس كورونا المستجد الذي زج بمئات الآلاف من الفقراء إلى صفوف العاطلين عن العمل ونشر الجوع بينهم.

وكذلك تفعل فيجي حيث اعتقلت الشرطة 68 شخصاً لخرقهم حظر التجوال المفروض في عموم البلاد، في الليلة الأولى لتطبيق القيود التي أعلنتها الحكومة ضمن إجراءات لإبطاء تفشي فيروس كورونا المستجد.


آسيا آسيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة