«نستطيع هزيمته»... شاب مصاب بمرض رئوي يعلن تعافيه من «كورونا»

«نستطيع هزيمته»... شاب مصاب بمرض رئوي يعلن تعافيه من «كورونا»

السبت - 3 شعبان 1441 هـ - 28 مارس 2020 مـ
دانيال جيمس-لاسي ماكنيرني يحمل لافتة مكتوباً عليها «يمكن أن نهزم هذا» (صحيفة ميرور)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلن شاب بريطاني مصاب بالتليُّف الكيسي الرئوي تعافيه من فيروس «كورونا» المستجد، معتبراً أن «هناك أملاً في هزيمة الفيروس».

وكان دانيال جيمس - لاسي ماكنيرني (21 عاماً) والمقيم في لندن قد أصيب بالرعب عقب معرفة إصابته بالفيروس التاجي، ولكن بعد أسبوعين من العلاج في المستشفى والحجر الصحي المنزلي، قال إنه «هزم الفيروس».

والتليف الكيسي مرض وراثي يصعب علاجه، تعود أسبابه إلى اختلالات جينية يحدث فيها عجز في عمل الغدد خارجية الإفراز، مما يؤثر بصورة كبيرة على وظائف متعددة في الجسم. ويؤدي إلى زيادة تراكم المخاط في الرئتين والبنكرياس.

وصرح الشاب البريطاني لصحيفة «ديلي اكسبريس»: «أعرف أنني كنتُ من ضمن (المعرضين للخطر)، لكنني أريد أن أعطيهم الأمل».

وتابع: «ليس لدي أي فكرة على الإطلاق عن كيفية إصابتي بالفيروس التاجي، لكني واجهته وقاومته».

وأردف: «إذا كان شخص لديه رئتان تعملان بنسبة 25 في المائة فقط، بسبب التليف الكيسي يمكن أن يتخلص من (كوفيد 19)، أشعر بالثقة في أن العديد من الناس يمكنهم ذلك».

وقال إنه شعر ببعض السوء والحمي وجفاف في الحلق والصداع خلال الحجر الصحي، لكنه عاد بعد أسبوعين إلى منزله بعد أن اختفت الأعراض، وأظهر الاختبار أنه سلبي بعد ذلك. وأضاف: «رسالتي أن يكون لدينا الإيمان في جهازنا المناعي. كونوا إيجابيين واحتاطوا بأناس يمكن أن تعتمدوا عليهم».

وكان دانيال قد تم تشخيصه بالتليف الكيسي عندما كان في الرابعة من عمره، كما أنه مصاب بمرض السكري المرتبط بالتليف الكيسي.


المملكة المتحدة فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة