إسرائيل تستهدف مواقع لـ«حماس» رداً على صاروخ من غزة

إسرائيل تستهدف مواقع لـ«حماس» رداً على صاروخ من غزة

السبت - 3 شعبان 1441 هـ - 28 مارس 2020 مـ
تصاعد الدخان جراء قصف إسرائيلي على غزة (أرشيف - رويترز)
غزة: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلن الجيش الإسرائيلي أنّه ضرب مواقع لحركة «حماس» في غزة في وقت متأخّر، أمس (الجمعة)، رداً على إطلاق صاروخ من القطاع باتّجاه الأراضي الإسرائيلية، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية. وقال الجيش إنّ الصاروخ أُطلق على جنوب إسرائيل، مساء أمس، دون إعطاء تفاصيل إضافية.
وأفادت وسائل إعلام محلية بأنّ الصاروخ سقط في منطقة مفتوحة دون أن يسفر عن إصابات، في وقت هرع فيه آلاف السكّان في جنوب إسرائيل للاحتماء في ملاجئ.
وقال الجيش الإسرائيلي إنّه ردّاً على ذلك «استهدفت مقاتلات ودبابات الجيش بنى تحتيّة تُستخدم للنشاطات السرّية إضافة إلى مواقع عسكرية تابعة لـ(حماس)».
وأكّد مصدر أمني في غزة حصول عدد من الضربات الإسرائيليّة على مواقع لـ«حماس» قرب بيت لاهيا في شمال غزة، دون ورود تقارير عن إصابات.
وهذا التصعيد هو الأول منذ نهاية فبراير (شباط) الذي شهد هجمات ليومين عبر الحدود بين «الجهاد الإسلامي» وإسرائيل، ويأتي في وقت يلازم أغلب الإسرائيليين منازلهم بسبب الحجر المفروض في البلاد لوقف انتشار فيروس «كورونا» المستجد.
وأطلقت حركة «الجهاد الإسلامي»، ثاني أكبر الجماعات الفلسطينية المسلحة في غزة بعد حركة «حماس»، أكثر من 80 صاروخاً وقذيفة هاون تجاه إسرائيل بعد أن قتل الجيش الإسرائيلي شخصاً بزعم أنه كان يضع قنبلة على الحدود يوم 23 فبراير.
وانتشل الجيش الإسرائيلي جثة الرجل بواسطة جرافة، وأثار فيديو للعملية غضباً واسعاً في صفوف الفلسطينيين.


اسرائيل فلسطين الجيش الإسرائيلي النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي غزة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة