فنادق مدريد تفتح أبوابها أمام الطواقم الطبية التي تواجه «كورونا»

فنادق مدريد تفتح أبوابها أمام الطواقم الطبية التي تواجه «كورونا»

الأربعاء - 1 شعبان 1441 هـ - 25 مارس 2020 مـ
أطباء في إسبانيا (أ.ف.ب)

تعرض عدة فنادق في العاصمة الإسبانية مدريد غرفاً خالية لأفراد الطواقم الطبية الذين يمثلون الخط الأمامي في المعركة ضد فيروس كورونا.
ونقلت وسائل إعلام إسبانية عن وزارة الصحة القول إن أصحاب ثمانية فنادق في أنحاء البلاد لديهم غرف خالية من أجل الطواقم الطبية.
وأفادت وكالة أوروبا بريس أنه بعد إغلاق جميع الفنادق أمام السائحين الأسبوع الماضي، حددت الحكومة الإسبانية 370 منشأة لكي تساعد في المعركة ضد الفيروس.
ومن بينهم عدة فنادق في مدريد يقيم بها حالياً المئات من المصابين بفيروس كورونا، من أجل التخفيف على مستشفيات المدينة. ويشار إلى أن مدريد تعد بؤرة تفشي الفيروس في إسبانيا، وقد سجلت نصف حالات الوفاة بالفيروس في إسبانيا.
وباتت إسبانيا حالياً ثاني دولة أكثر تضرراً جراء المرض بتسجيلها 3434 وفاة من أصل 47610 إصابة، وقد تعافى 5367 شخصاً.


اسبانيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو