إيران تفرج عن الباحث الفرنسي رولان مارشال

إيران تفرج عن الباحث الفرنسي رولان مارشال

السبت - 27 رجب 1441 هـ - 21 مارس 2020 مـ
رولان مارشال خلال مقابلة على قناة «فرانس 24»

أعلن قصر الإليزيه الفرنسي اليوم (السبت) أن إيران أفرجت عن الباحث الفرنسي رولان مارشال، الذي يتوقع أن يصل إلى فرنسا عند منتصف اليوم، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.
وقالت الرئاسة الفرنسية إن الرئيس إيمانويل ماكرون «مسرور لإعلان الإفراج عن رولان مارشال، المسجون في إيران منذ يونيو (حزيران) 2019»، لكنه «يحضّ السلطات الإيرانية على الإفراج فوراً عن مواطنتنا فاريبا عادلخاه»، الباحثة الفرنسية - الإيرانية التي لا تزال مسجونة في إيران.
من جهته، أفاد التلفزيون الإيراني الرسمي أمس (الجمعة) بأن إيرانيا كان محتجزا في فرنسا منذ فبراير (شباط) 2019 موجود حاليا على متن طائرة متجهة إلى طهران.
ونقل الموقع الإلكتروني لتلفزيون «برس تي في» عن مصادر قضائية أنّ الإيراني جلال روح الله نجاد (41 عاما) «سُلّم إلى السفارة الإيرانية في باريس، وهو في طريق عودته حاليا بالطائرة».
وتطالب فرنسا منذ أشهر بالإفراج عن الباحثين الفرنسيين الموقوفين في إيران، فيما بدأت محاكمتهما في بداية الشهر الحالي.
ونفذت إيران خلال الأشهر الأخيرة عمليات عدة لتبادل سجناء، مع الولايات المتحدة وأستراليا وحتى ألمانيا.
وتعمل فاريبا عادلخاه باحثة في مركز الأبحاث الدولية التابع لمعهد العلوم السياسية في باريس، وكذلك زميلها مارشال. غير أنّ السلطات الإيرانية تعتبرها إيرانية لا فرنسية، نظراً إلى عدم اعتراف طهران بازدواجية الجنسية.
وتتهم عادلخاه (60 عاما)، ومارشال (64 عاما) المتخصص في القرن الأفريقي والحروب الأهلية في أفريقيا جنوب الصحراء، بتهمة «الدعاية ضد النظام».
وفي باريس، تقول لجنة دعم الباحثَين إن التهم الموجهة إليهما مفبركة، وتطالب بالإفراج الفوري عنهما، وتعرب عن خشيتها على صحتهما.
وتعززت الخشية إثر تفشي وباء كورونا المستجد في إيران، إحدى الدول الأكثر تأثراً به في العالم مع بلوغ حصيلة الوفيات 1433 أمس.


فرنسا ايران فرنسا أخبار إيران إيران سياسة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة