المواصلات العامة في لندن تخفض خدماتها بسبب «كورونا»

المواصلات العامة في لندن تخفض خدماتها بسبب «كورونا»

الأربعاء - 24 رجب 1441 هـ - 18 مارس 2020 مـ رقم العدد [ 15086]
الركاب ينتظرون القطار خلال ساعة الذروة في لندن أمس (رويترز)

ستبدأ المواصلات العامة في لندن في تشغيل خدمة مخفضة خلال الأيام القليلة المقبلة بسبب تفشي فيروس كورونا، حسب ما قال صادق خان رئيس بلدية لندن أمس. وقال خان لشبكة «سكاي نيوز»، «اليوم تقدم الخدمة المعتادة من مواصلات لندن. وخلال أيام أسبوع العمل المقبلة ستخفض الخدمة إلى مستوياتها في يومي السبت والأحد، وسنخفضها بعد ذلك وفقاً لمستوى الطلب». وأضاف «ما لا أريد القيام به هو وقف المواصلات العامة؛ مما يعني أن الممرضات والأطباء والعمال الأساسيين لن يتمكنوا من الوصول إلى أماكن عملهم»، حسب «رويترز».

وفي باريس، شهدت ساعة الذروة المعتادة حالة هدوء مخيفة أمس، قبيل إغلاق على المستوى الوطني يهدف إلى الحد من تفشي فيروس كورونا. وتناثرت حركة المرور متناثرة في منطقة ليفن بنك ووسط المدينة، مع سير عدد ضئيل من الأشخاص، الذين ارتدى بعضهم الكمامات، في ممرات المشاة الصاخبة عادة. وتم إغلاق معظم المتاجر، في حين شهدت متاجر السوبر ماركت التي ظلت مفتوحة حركة تجارة خفيفة.

واعتباراً من منتصف النهار (1100 بتوقيت غرينتش)، لن يُسمح للأشخاص بمغادرة منازلهم إلا عند الضرورة القصوى، بموجب إجراءات مماثلة لتلك التي اتخذت في إيطاليا أعلن عنها في خطاب متلفز الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. وقال وزير الداخلية كريستوف كاستانيه، إنه سيتم نشر 100 ألف فرد من الشرطة وقوات الدرك لفرض حظر الحركة عبر نقاط تفتيش ثابتة ومتنقلة، مع تعرض المخالفين لغرامة قدرها 38 يورو (42 دولاراً) يمكن أن تزيد إلى 135 يورو.

وأصبح الدخول إلى موقع وزارة الداخلية على الإنترنت، حيث يمكن الحصول على النموذج الذي يجب ملؤه في كل مرة يرغب فيها الشخص في مغادرة المنزل، صعباً للغاية، بسبب الإقبال الكبير على الدخول على ما يبدو. وتتطلب الوثيقة المكونة من صفحة واحدة تسجيل هويتك وتحديد أحد الأسباب الخمسة المسموح بها للخروج في الشوارع. ونشر ماكرون على حسابه على «تويتر» بعد الخطاب تغريدة قال فيها: «احموا الأرواح - ابقوا في المنزل».


المملكة المتحدة المواصلات العامة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة