«عدم الاختصاص» يخلي مسؤولية لجنة الانضباط السعودية من معاقبة «الحميداني»

«عدم الاختصاص» يخلي مسؤولية لجنة الانضباط السعودية من معاقبة «الحميداني»

الربيش أكد أن عقوبة إيقاف نايف هزازي تشمل جميع المسابقات دون استثناء
الأحد - 17 محرم 1436 هـ - 09 نوفمبر 2014 مـ
محمد الحميداني

أكد إبراهيم الربيش رئيس لجنة الانضباط بالاتحاد السعودي لكر القدم لـ«الشرق الأوسط» أن قرار عقوبة لاعب نادي الشباب نايف هزازي تنطبق على جميع البطولات والمسابقات المحلية دون استثناء، وذلك حسب اللائحة التي تنص على عدم مشاركته في أي مسابقة بما فيها مسابقة كاس الأمير فيصل بن فهد تحت 23 سنة، كون قانون كرة القدم الإداري لا يلغي أي عقوبة بحق اللاعب وبالتالي لا يحق للاعب المشاركة.
وكانت اللجنة قد أصدرت قرار إيقاف لاعب نادي الشباب نايف هزازي 4 مباريات رسمية في جميع الدرجات التي يحق له المشاركة فيها بخلاف الإيقاف التلقائي المترتب على عقوبة الطرد وفقا للمادة 19 / 4، مع غرامة مالية قدرها 20.000 ريال، عملا بالمواد 48 / 1 و48 / 1 / 1 من لائحة الانضباط.
في المقابل أكد الدكتور خالد المقرن رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد السعودي لكرة القدم أن اللجنة ليس من اختصاصها التعليق على قرار عقوبة الإيقاف بحق اللاعب كون لجنة الانضباط وفق اللائحة التي تم إصدارها تقول إن اللاعب لا يحق له المشاركة في أي مسابقة.
وقال المقرن: «اللجنة ستعقد اجتماعها الجمعة المقبل بمقر الاتحاد من أجل تحديد مواعيد المباريات المؤجلة لنادي الهلال في دوري عبد اللطيف جميل للمحترفين والتي لم يلعبها أمام كل من التعاون في الجولة الثامنة ثم أمام الفيصلي في الجولة التاسعة والتي جاء تأجيلها بسبب مشاركاته نهائي بطولة دوري أبطال آسيا الذي خسره أمام فريق سيدني الأسترالي.
وكان الاتحاد السعودي لكرة القدم أصدر قرارا بالسماح لثلاثة لاعبين من الفريق الأول لأي فريق بالمشاركة مع الفريق الأولمبي في مسابقة كأس الأمير فيصل بن فهد تحت 23 سنة.
يذكر أن لاعب نادي الشباب نايف هزازي تم استدعاؤه للمنتخب الأول الذي تنتظره المشاركة في بطولة كأس الخليج للمنتخبات التي تستضيفها العاصمة الرياض خلال الفترة من 13 إلى 26 من شهر نوفمبر (تشرين الثاني) 2014، وبالتالي لا يستطيع المشاركة مع فريق الشباب الأولمبي. وفي شأن انضباطي آخر، أعلن إبراهيم الربيش، رئيس لجنة الانضباط بالاتحاد السعودي لكرة القدم أنهم في اللجنة فتحوا ملف قضية محمد الحميداني نائب رئيس نادي الهلال، وأنهم اتخذوا عددا من الإجراءات والمخاطبات وفي انتظار الرد من الجهات ذات الاختصاص.
وبحسب مصدر في اتحاد الكرة السعودي فإن لجنة الانضباط أرسلت خطابا رسميا إلى الأول طالبت فيه بضرورة مخاطبة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لينظر في الحديث المنسوب إلى الحميداني نائب رئيس نادي الهلال باعتبار أن لجنة الانضباط السعودية لا علاقة لها بالموضوع، لا سيما أن الحميداني تحدث في إطار آسيوي ويخص نهائي أبطال آسيا وليس في مباراة محلية، التي لو كانت لتمت معاقبته فورا.
وأضاف المصدر ذاته: «المخالفة التي تمت من قبل نائب رئيس نادي الهلال ليست من اختصاص لجنة الانضباط السعودية لكنها من اختصاص لجنة الانضباط الآسيوية، ولوائح لجنة الانضباط في اتحاد الكرة السعودي لها حدود ولا يمكن لها أن تتجاوزها تحت أي ظرف من الظروف».


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة