المغرب يعلّق الرحلات الدولية ويلغي موسم أصيلة و{موازين}

المغرب يعلّق الرحلات الدولية ويلغي موسم أصيلة و{موازين}

الاثنين - 22 رجب 1441 هـ - 16 مارس 2020 مـ رقم العدد [ 15084]

قرر المغرب تعليق جميع الرحلات الجوية الدولية لنقل المسافرين من وإلى ترابه حتى إشعار آخر، حسب ما ذكره بيان لوزارة الخارجية، أمس، الذي أشار إلى أن «هذا القرار يندرج في إطار الإجراءات الوقائية ضد انتشار فيروس كورونا».

وأعطى العاهل المغربي الملك محمد السادس، تعليماته للحكومة، قصد الإحداث الفوري لصندوق خاص لتدبير ومواجهة وباء فيروس كورونا، حسب ما ذكر بيان للديوان الملكي أمس. وسيخصّص هذا الصندوق، الذي ستوفر له اعتمادات بمبلغ 10 مليارات درهم (مليار دولار) من جهة للتكفل بالنفقات المتعلقة بتأهيل الآليات والوسائل الصحية، سواء ما يتعلق بتوفير البنيات التحتية الملائمة أو المعدات والوسائل التي يتعين اقتناؤها بكل استعجال.

من جهة أخرى، سيتم رصد الجزء الثاني من الاعتمادات المخصصة لهذا الصندوق، لدعم الاقتصاد الوطني، من خلال مجموعة من التدابير التي ستقترحها الحكومة، ولا سيما ما يخص مواكبة القطاعات الأكثر تأثراً بفعل انتشار فيروس كورونا كالسياحة، وكذا في مجال الحفاظ على مناصب الشغل والتخفيف من التداعيات الاجتماعية لهذه الأزمة.

وبالإعلان عن تشخيص 10 حالات جديدة، ارتفع عدد الإصابات المؤكدة في المغرب بعدوى «كوفيد - 19» إلى 28 حالة، بينها وزير التجهيز والنقل والماء عبد القادر عمارة. وبخصوص الحالة الأخيرة، أعلن سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، في تغريدة: «بالنسبة لحالة الوزير عبد القادر عمارة، الذي أثبتت الفحوص أنه حامل

لفيروس كورونا، فإن حالته الصحية عادية وهو بخير، وملتزم بحجر صحي طوعي في بيته لمدة 14 يوماً»، مضيفاً: «كما تُتَخذُ حالياً الإجراءات المُعتمدة بالنسبة للأشخاص الذين خالطهم بعد رجوعه من الخارج».

في سياق ذلك، أثار حضور الوزير عمارة، يوم الخميس الماضي، اجتماع المجلس الحكومي قبل الإعلان عن إصابته بالعدوى، مساء السبت، ومصافحته رئيس الحكومة وأعضاءها، جدلاً على شبكات التواصل الاجتماعي التي تناقلت صوراً عن اجتماع المجلس الحكومي.

ونقلت بعض المواقع خبر خضوع أعضاء الحكومة للفحوص والاختبارات الطبية، غير أنه لم يصدر أي بيان رسمي بهذا الشأن. من جانبه، أشار عمارة في تدوينة على صفحته في «فيسبوك» إلى أنه يلازم بيته مع أسرته الصغيرة، وقال: «الحمد لله الأمور بخير، وسنبقى أنا وزوجتي وابني ياسين في البيت مدة 14 يوماً، وسأمارس مهامي عن بعد». وحسب مصدر مقرب من الوزير عمارة، فإن نتائج الاختبارات التي أجريت على كل أعضاء الحكومة كانت سلبية.

وأعلنت مؤسسة منتدى أصيلة، المنظمة لمواسم أصيلة الثقافية الدولية، الليلة قبل الماضية، توقيف جميع أنشطتها.

بدورها، أعلنت جمعية مغرب الثقافات، أمس، عن إلغاء الدورة الـ19 لمهرجان موازين إيقاعات العالم، المقرر تنظيمها بالرباط من 19 إلى 27 يونيو 2020.

في غضون ذلك، أطلقت مجموعة من الصحافيين مبادرات للحد من انتشار الأخبار الزائفة والشائعات، وبرز توجه نحو عقد اجتماع يوم الثلاثاء المقبل من أجل إصدار ميثاق أخلاقي جديد بهذا الشأن، وبحث إجراءات للحد من إعادة نشر المواقع الإلكترونية لتدوينات وتغريدات غير موثوقة. وانطلقت هذه الحركة من قبل جمعيات الصحافة المتخصصة، قبل أن تدخل النقابة الوطنية للصحافة المغربية على الخط عبر إصدار بيان يدين هذه الممارسات ويدعو للتعامل معها بحزم.

وفي لقاء مباشر معه على القنوات التلفزيونية المغربية الثلاث حول الوضع الوبائي بالمغرب، حذر الدكتور سعد الدين العثماني من الإشاعات والأخبار الزائفة، متوعداً مروجيها بالعقاب. وأكّد حرص الحكومة على مواصلة تموين السوق بالخضر والمواد الغذائية وعلى ضبط الأسعار ومراقبتها.


المغرب فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة