الإيطاليون يلجأون إلى الألعاب الإلكترونية لمواجهة حصار فيروس كورونا

الإيطاليون يلجأون إلى الألعاب الإلكترونية لمواجهة حصار فيروس كورونا

الأحد - 21 رجب 1441 هـ - 15 مارس 2020 مـ
طفل يلعب لعبة إلكترونية في الصين (أرشيفية - رويترز)

كشفت شركات الاتصالات الإيطالية عن زيادة كبيرة في استخدام الإيطاليين للإنترنت، خلال الأيام الأخيرة، بسبب اضطرارهم إلى البقاء في منازلهم لساعات طويلة، على خلفية القرارات الحكومية الرامية إلى محاصرة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، التي شملت فرض حجر صحي على مناطق واسعة من البلاد، وأغلقت المطاعم والمدارس والمتاجر.
ونقلت وكالة «بلومبرغ» للأنباء عن لويجي جوبيتوسي الرئيس التنفيذي لشركة «تيليكوم إيتاليا» الإيطالية للاتصالات، القول، «سجلنا زيادة بأكثر من 70 في المائة بالدخول إلى الإنترنت عبر شبكة خطوط هواتفنا الأرضية، حيث كانت ألعاب الكومبيوتر عبر الإنترنت مثل (فورتنايت) صاحبة النصيب الأكبر من زيارات المستخدمين»، وفقاً لما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.
وذكر موقع «سي نت. كوم» المتخصص في موضوعات التكنولوجيا، أنه في حين تعتبر لعبة «فورتنايت: باتيل رويال» إحدى أشهر ألعاب الكومبيوتر في العالم، فإن شعبيتها قد زادت بصورة أكبر خلال الأيام الماضية مع قرارات العديد من حكومات العالم بإغلاق المدارس، وإلغاء الحفلات والعروض المسرحية، وحتى إغلاق مدن الترفيه مثل «ديزني لاند»، للحد من انتشار فيروس كورونا.
من ناحية أخرى، ذكرت شركة «أكتيفيجن» التي تنتج لعبة الكومبيوتر «نداء الواجب»، أو «كول أوف ديوتي»، إن أحدث ألعابها، وهي «كول أوف ديوتي: وور أوف زون» التي تم إطلاقها خلال الأسبوع الماضي جذبت أكثر من 6 ملايين مستخدم خلال أول 24 ساعة من طرحها. وكتبت الشركة عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، تقول: «نحن ما زلنا في البداية».
وذكر موقع «سي نت. كوم»، أنه مع مطالبة أعداد متزايدة من الناس بتجنب الاختلاط مع الآخرين، والعمل عن بعد، والبقاء في المنزل، فمن الطبيعي أن يلجأ البعض إلى عالم الإنترنت وسيلةً للهروب من حصار العالم الواقعي.


إيطاليا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة