الرئيس اليمني يعلن تشكيل حكومة جديدة تضم حوثيين برئاسة خالد بحاح

الرئيس اليمني يعلن تشكيل حكومة جديدة تضم حوثيين برئاسة خالد بحاح

مقتل زعيم بارز لـ«القاعدة» في جنوب اليمن
الأحد - 17 محرم 1436 هـ - 09 نوفمبر 2014 مـ
عبد ربه منصور هادي

ذكر التلفزيون اليمني أمس أن الرئيس عبد ربه منصور هادي أعلن تشكيل حكومة جديدة برئاسة رئيس الوزراء المكلف خالد بحاح، في خطوة قد تساعد على نزع فتيل أزمة سياسية.

وأذاع التلفزيون أسماء 34 وزيرا في الحكومة الجديدة التي تضم سياسيين من جماعة الحوثيين التي سيطرت على العاصمة صنعاء في سبتمبر (أيلول) الماضي وسياسيين من جماعة الحراك الجنوبي الانفصالية.

وعلى صعيد آخر تظاهر آلاف المؤيدين للحوثيين وأنصار الرئيس اليمني السابق في صنعاء أمس ضد عقوبات جديدة قد تفرضها الأمم المتحدة على علي عبد الله صالح واثنين من قادة حركة أنصار الله الشيعية.

وكان المؤتمر الشعبي العام (حزب صالح) دعا الخميس مؤيديه إلى التظاهر ضد هذه العقوبات المحتملة، مؤكدا أنها ستؤدي إلى تأجيج الأزمة في هذا البلد.

وذكر صحافيون أن المتظاهرين، الذين كان كثيرون منهم يحملون رشاشات ورفعوا صور صالح وعبد الملك الحوثي زعيم جماعة أنصار الله، تجمعوا في ساحة التحرير وهم يرددون شعارات تأييد للرئيس السابق وضد واشنطن. وهتف الحشد: «الشعب يريد علي عبد الله صالح»، و«يا هادي اسمع اسمع.. لأميركا لن نخضع»، متوجهين بذلك إلى الرئيس عبد ربه منصور هادي.

ومشروع القرار الذي اقترحته الولايات المتحدة مؤخرا في مجلس الأمن يمنع كل الدول الأعضاء في الأمم المتحدة من منح تأشيرات دخول لعلي عبد الله صالح رئيس اليمن بين 1990 و2012 ولقائد التمرد الحوثي زعيم حزب أنصار الله عبد الملك الحوثي ولقيادي متمرد آخر هو عبد الله يحيى الحكيم.

من ناحية اخرى قال مسؤولون أمس إن قوات الأمن اليمنية قتلت زعيما كبيرا لـ«القاعدة» في غارة في جنوب اليمن بعد بضعة أيام من مقتل أعضاء بارزين من التنظيم في هجمات أميركية بطائرات دون طيار.

وقال مصدر أمني، حسب وكالة «رويترز»، إن تركي العسيري الذي يعرف أيضا باسم مروان المكي وهو قائد محلي لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب بمحافظة لحج في جنوب البلاد قتل أول من أمس (الخميس). ووصف المصدر العسيري بأنه أمير تنظيم القاعدة في لحج.

وقالت وزارة الدفاع اليمنية على موقعها على الإنترنت، إن العسيري كان ملاحقا من قوات الأمن وقتل عندما قاوم الاعتقال. وقالت الوزارة نقلا عن مصدر أمني، إن عضوا آخر بـ«القاعدة» هو مراد السروري اعتقل بعد إصابته.

تأتي هذه الأنباء بعد قتل قيادي بارز لـ«القاعدة» في اليمن مطلوب في الولايات المتحدة في ضربات أميركية بطائرة دون طيار في وسط اليمن.

ووجه مقتل هؤلاء ضربة إلى التنظيم الإسلامي المتشدد الذي استهدف مرارا المنشآت الحكومية اليمنية وقواعد الجيش والأفراد، بل والبعثات الغربية منذ الاحتجاجات الحاشدة التي أجبرت الرئيس علي عبد الله صالح على التنحي في عام 2012.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة