منظمة الصحة تعلن «كورونا» جائحةً عالمية

منظمة الصحة تعلن «كورونا» جائحةً عالمية

الأربعاء - 17 رجب 1441 هـ - 11 مارس 2020 مـ
شرطية وموظفة في مطار «إل آلتو» الدولي ببوليفيا ترتديان قناعين للوقاية من فيروس كورونا (أ.ف.ب)

أعلن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدانوم غيبريسوس، اليوم (الأربعاء)، أن فيروس كورونا الجديد أصبح «جائحة عالمية».

وأضاف غيبريسوس، خلال مؤتمر صحافي، بحسب وكالة «رويترز» للأنباء، أن المنظمة «قلقة للغاية» لسرعة تفشي الوباء وعدم مكافحته بما يكفي، وقال إن عدد الحالات خارج الصين زاد بواقع 13 مثلاً خلال الأسبوعين الأخيرين.

وتابع «يمكن تصنيف (كوفيد-19) الآن على أنّه جائحة... لم يسبق مطلقاً أن شهدنا انتشار جائحة بسبب فيروس كورونا».

ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية، فالجائحة هي انتشار مرض جديد على مستوى العالم.

وأكّد المدير العام للمنظمة الأممية أنّ توصيف الوضع على أنه جائحة لا يغيّر تقييم الخطر الذي يشكله فيروس كورونا. هذا الأمر لا يغيّر ما تقوم به منظّمة الصحة العالمية، كما لا يغيّر ما يتعيّن على الدول القيام به».

وأضاف أنّ عدد الإصابات والوفيات والدول المتأثرة سيزداد «في الأيام والأسابيع المقبلة»، مجدّداً دعوته إلى البلدان للتحرك من أجل «احتواء» الوباء الذي تخطّت وفياته أربعة آلاف شخص.

وأكّد المدير العام على «ضرورة اعتماد مقاربة أكثر تشدّداً»، مطمئناً في المقابل إلى أنّ هذه الجائحة «يمكن السيطرة عليها».

وفيروس كورونا المستجدّ الذي ظهر في ديسمبر (كانون الأول) في الصين انتشر في كل قارات العالم باستثناء أنتاركتيكا (القارة القطبية الجنوبية)، وهو يعرقل الحياة اليومية والدورة الاقتصادية في عدد متزايد من الدول.

من جهته قال المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ الصحية في منظمة الصحة العالمية مايكل راين إنّ إيران وإيطاليا هما في الواجهة و«تعانيان»، محذّراً من أنّ دولاً أخرى ستصبح في وضع مماثل لوضعهما.

وأوضح أنّه «حالياً في إيران هناك نقص في أجهزة المساعدة على التنفّس والأوكسجين»..

من جهته أكد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية أنّ «إيران تبذل قصارى جهدها»، لكنها تعاني نقصاً في التجهيزات و«نحن نحاول حشد المزيد من الدعم لإيران».

وسجلت الصين، الأربعاء، ارتفاعاً في الإصابات المستوردة بفيروس كورونا؛ ما أثار المخاوف من أن تؤدي هذه الحالات الآتية من دول أخرى إلى تقويض التقدم الذي تم إحرازه في الداخل لوقف تفشي الفيروس.

وأعلنت لجنة الصحة الوطنية وفاة 22 شخصاً وإصابة 24 آخرين في جميع أنحاء البلاد.

وتمكنت الصين من إحراز تقدم هائل في معركتها ضد الفيروس؛ ما دفع بالرئيس شي جينبينغ، الثلاثاء، إلى زيارة بؤرة تشفي الفيروس مدينة ووهان وإعلان كبح انتشاره بشكل مبدئي.

وانخفض عدد الإصابات الجديدة بشكل كبير في الأسابيع الأخيرة، لكن أرقام الأربعاء شهدت ارتفاعاً طفيفاً مقارنة باليوم السابق بسبب الزيادة في الإصابات المستوردة.

وأصاب الفيروس نحو 81 ألف شخص في الصين حتى الآن، تعافى غالبيتهم، في حين ارتفع، الأربعاء، عدد الوفيات إلى 3158.


سويسرا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو