بومبيو يحض طهران على الإفراج عن السجناء الأميركيين بسبب «كورونا»

بومبيو يحض طهران على الإفراج عن السجناء الأميركيين بسبب «كورونا»

الأربعاء - 16 رجب 1441 هـ - 11 مارس 2020 مـ
وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو (أ.ف.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

دعت الولايات المتحدة أمس (الثلاثاء)، إيران إلى الإفراج الفوري عن السجناء الأميركيين المحتجزين لديها مع ورود تقارير عن انتشار فيروس «كورونا المستجد» في سجونها، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، في بيان إن «الولايات المتحدة ستحمّل النظام الإيراني المسؤولية المباشرة عن وفاة أي أميركي. ردّنا سيكون حاسماً». وأضاف: «التقارير عن انتشار فيروس (كوفيد - 19) في السجون الإيرانية مثيرة للقلق وأقلّ ما تتطلّبه هو الإفراج الكامل والفوري عن كل المواطنين الأميركيين». وتابع أن «اعتقالهم وسط ظروف متدهورة بشكل متزايد ينافي اللياقات الإنسانية الأساسية».

وانتقد مقرّر أممي بشدّة الطريقة التي تعاملت بها السلطات الإيرانية مع أزمة فيروس «كورونا المستجدّ»، ولا سيّما قرار طهران الإفراج موقتاً عن 70 ألف سجين، معتبراً أن هذا الإجراء أتى «متأخراً جداً» وأن عدد المفرج عنهم «قليل جداً».

وقال جاويد رحمن المقرر الخاص المعنيّ بحالة حقوق الإنسان في إيران خلال مؤتمر صحافي في جنيف: «الوضع المتعلق بفيروس كورونا في إيران مقلق للغاية».

وأعلنت إيران، أمس، عن 54 وفاة ناجمة عن الإصابة بفيروس «كورونا المستجد» خلال الساعات الـ24 الماضية، في أعلى حصيلة خلال يوم واحد منذ ظهور وباء «كوفيد - 19» في البلاد.

وكانت وكالة الأنباء الرسمية التابعة للسلطة القضائية «ميزان أون لاين» قد نقلت، الاثنين، عن رئيس مصلحة السجون الإيرانية أصغر جهانغير، قوله إنّه تم الإفراج مؤقتاً عن «نحو 70 ألف سجين» من أجل مكافحة انتشار الوباء.

وأعربت إيران في ديسمبر (كانون الأول)، عن استعدادها لإجراء مزيد من عمليات تبادل السجناء مع الولايات المتحدة بعد صفقة الإفراج عن العالم الإيراني مسعود سليماني مقابل شيوي وانغ الأميركي من أصل صيني الذي كان مسجوناً في إيران بتهمة التجسس.


أميركا أخبار إيران التوترات إيران الولايات المتحدة فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة